الارشيف / صحة / الامارات نيوز

دراسة تكشف الجانب المظلم لاستخدام البالغين الهواتف الذكية أكثر من ساعتين

متابعة بتول ضوا

في دراسة علمية حديثة أجراها باحثون أمريكيون، تبين أن البالغين الذين يستخدمون الهواتف الذكية لمدة لا تقل عن ساعتين يوميًا قد يواجهون خطرًا متزايدًا لمشاكل التركيز ونقص الانتباه.

وفقًا للبحث المنشور في مجلة الجمعية الطبية الأمريكية، فإن الأفراد الذين يستخدمون هواتفهم الذكية لمدة لا تقل عن ساعتين يوميًا لديهم فرصة أكبر بنسبة 10 بالمائة لمواجهة صعوبات في التركيز والنشاط.

وعلى الرغم من أن هذه المشكلة تؤثر في المقام الأول على الأطفال الصغار، مع احتمالية أن يتمكن الأطفال من تخطيها في مرحلة النضج. إلا أن المتخصصون الطبيون لاحظو أن معاناة البالغين من اضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة يعتبر وباءً، ويرجع ذلك إلى حد كبير سوء استخدام الهواتف المحمولة، بما في ذلك الانخراط في وسائل التواصل الاجتماعي، والرسائل النصية، وتدفق أشكال مختلفة من الوسائط مثل الموسيقى والأفلام والتلفزيون.

ووفقاً للخبراء، فإن التدفق المعلومات المستمر عبر وسائل التواصل الاجتماعي يمكن أن يطغى على الأفراد، مما يؤدي إلى الحاجة المتكررة لأخذ فترات راحة والتحقق من هواتفهم.

وفقًا للعلماء، فإن الأفراد الذين يكرسون وقت فراغهم للتكنولوجيا يفشلون في منح عقولهم الفرصة للاسترخاء والتركيز على مهمة واحدة، مما يؤدي إلى انخفاض فترات الانتباه وزيادة التعرض للمشتتات

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات نيوز ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات نيوز ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا