تكنولوجيا / نبض

دراسة جديدة تكشف أن الأفيال تنادي بعضها البعض بالاسم

دراسة جديدة تكشف أن الأفيال تنادي بعضها البعض بالاسم

أشارت دراسة جديدة إلى أن الأفيال تستخدم أسماء فردية للتنادي بعضها البعض، وهو ما يجعلها أول حيوانات غير بشرية تُعرف باستخدام أسماء غير تقليدية .

استخدم الباحثون خوارزمية الذكاء الاصطناعي لتحليل نداءات الأفيال في كينيا، وتبين أن الأفيال تتعرف على النداءات والأصوات الموجهة إليها وتتجاهل النداءات الموجهة للآخرين .

أظهرت النتائج أن الأفيال والبشر هما الحيوانان الوحيدان المعروفان باختراع أسماء عشوائية لبعضهما البعض، مما يدل على قدرة الأفيال على التفكير المجرد .

أشارت دراسة جديدة إلى أن الأفيال تتواصل فيما بينها باستخدام أسماء فردية تبتكرها للفيلة الأخرى. بينما لوحظ أن الدلافين والببغاوات تتواصل عبر تقليد أصوات بعضها البعض، ومن ثم تعتبر الأفيال هي أولى الحيوانات غير البشرية المعروفة التي تستخدم أسماء لا تعتمد على التقليد.

في الدراسة الجديدة التي نشرت يوم الاثنين، استخدم فريق من الباحثين الدوليين خوارزمية الذكاء الاصطناعي لتحليل نداءات قطيعين بريين من أفيال السافانا الأفريقية في كينيا. وقال مايكل باردو، المؤلف الرئيسي للدراسة، إن البحث "يظهر أن الأفيال تستخدم أصواتًا محددة لكل فرد، وتتعرف وتستجيب للنداءات الموجهة إليها بينما تتجاهل تلك الموجهة للآخرين".

وأكد عالم البيئة السلوكية في جامعة ولاية كولورادو في بيان: أن "هذا يشير إلى أن الأفيال يمكنها تحديد ما إذا كان النداء موجها لها فقط من خلال سماعه، حتى عندما يكون خارج سياقه الأصلي".

وقد قام الباحثون بتحليل "قرقرة" الأفيال المسجلة في محمية سامبورو الوطنية في كينيا وحديقة أمبوسيلي الوطنية بين عامي 1986 و2022. وباستخدام خوارزمية التعلم الآلي، تمكنوا من تحديد 469 نداءً مختلفًا، بما في ذلك 101 فيلًا يصدر نداءً و117.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا