رياضة / نبض

نقطة مضيئة وسط ظلام دامس.. أين يقع موديست بين أجانب هجوم الأهلي؟ (تقرير رقمي)

نقطة مضيئة وسط ظلام دامس.. أين يقع موديست بين أجانب هجوم الأهلي؟ (تقرير رقمي)

أعلن الفرنسي أنتوني موديست، مهاجم الأهلي، رحيله مساء اليوم الأحد، عن الفريق الأحمر بعد مسيرة ليست جيدة قضاها بين جدران الفريق الأحمر.

وانتقل موديست إلى النادي الأهلي في سبتمبر 2023، وبعدما لعب 31 مباراة (1345 دقيقة)، رحل عن الفريق فور نهاية عقده، لكن المهاجم صاحب الـ 36 عاما سجل خلال المدة التي لعبها مع الفريق الأحمر 6 أهداف وقدم 4 تمريرات حاسمة.

موديست أيضًا حصل مع النادي الأهلي على 3 بطولات وهي السوبر المصري 2023-24، دوري أبطال أفريقيا 2023-24 وكأس مصر 2022-23

ورغم الفترة القصيرة التي قضاها موديست مع الأهلي إلا أنه له أهداف حاسمة رفقة الفريق الأحمر.

أهداف موديست مع الأهلي

دوري أبطال أفريقيا.. لم يسجل اكتفى بصناعة هدفين أمام ميدياما (دور المجموعات)، وسيمبا التنزاني (إياب ربع النهائي).

الدوري المصري.. سجل 4 أهداف أمام كلا من (الجونة، بلدية المحلة، البنك الأهلي، بلدية المحلة) وقدم تمريرتين حاسمتين أمام فاركو وزد.

السوبر المصري.. سجل هدف أمام مودرن فيوتشر في النهائي.

كأس مصر.. سجل أمام إنبي في نصف النهائي.

نقطة مضيئة

مسيرة موديست مع الأهلي مليئة بالإثارة، حيث صنع الهدف الوحيد للأهلي في مواجهة ميدياما الغاني في مباريات دور المجموعات لبطولة دوري أبطال أفريقيا، بالإضافة إلى تسجيله هدف التعادل للأهلي في مباراة الجونة في الجولة الرابعة للدوري المصري.

وفي الدوري أيضًا قدم موديست تمريرة حاسمة للهدف الوحيد في المباراة أمام زد في اللقاء الذي أقيم ضمن مباريات الجولة الثامنة، وفي الجولة الـ 22 سجل هدف من ثنائية الأهلي أمام بلدية المحلة ليحصل الأهلي على الثلاث نقاط، ونفس الأمر أمام فاركو في الجولة الـ 11 حيث قدم التمريرة الحاسمة في المباراة.

وفي مباراة نهائي السوبر المصري، سجل موديست الهدف الثالث للأهلي أمام مودرن فيوتشر، في لقاء انتصر خلاله الفريق الأحمر بنتيجة 4-2، وهو كان بداية الفريق للتتويج باللقب المحلي.

أين يقع موديست بين أجانب هجوم الأهلي؟

وبعدما أعلن موديست رحيله عن الأهلي اليوم الأحد، يكون استمر رفقة الفريق الأحمر ما يقرب من 9 أشهر و19 يومًا (293 يومًا بالتحديد).

وقبل موديست فتعاقد الأهلي مع عدد كبير من المهاجمين الأجانب ومنهم من نجح والآخر لم يعرف طريق النجاح بقميص الأهلي، بالإضافة إلى الراحلين والهاربين، وقد نبرزهم في السطور التالي:

على خطى موديست

اللبناني محمد غدار.. استمر بين صفوف الأهلي ما بين 1 يوليو 2010 ورحل إلى نادي تشرين السوري يوم 1 يناير 2011، لعب خلال هذه المدة 5 مباريات فقط بواقع 106 دقائق، دون أن يسجل أو يصنع.

الليبيري فرانسيس دي فوركي.. لعب للأهلي خلال المدة من 1 يوليو 2009، ورحل عنه في 1 يوليو 2011، ولعب خلال هذه المدة 23 مباراة بواقع 1459 دقيقة، وسجل خلالهم 4 أهداف وقدم تمريرة حاسمة واحدة.

الإثيوبي صلاح الدين سعيدو.. لعب للأهلي خلال المدة من 20 يوليو 2014 ورحل في 15 يوليو 2015، ولعب بقميص الأهلي 18 مباراة بواقع 767 دقيقة، وسجل خلالهم 4 أهداف وقدم تمريرتين حاسمتين.

النيجيري بيتر إبي.. لعب للأهلي خلال الفترة من 13 يناير 2015، ورحل في 16 أغسطس 2015، وسجل خلال هذه المدة 3 أهداف بعدما لعب 12 مباراة بواقع 581 دقيقة.

السيراليوني تشيرنو مانساري.. لعب للنادي الأهلي خلال الفترة من 1 يوليو 2001 وحتى 1 يوليو 2002، وشارك في 6 مباريات فقط بواقع 469 دقيقة، وسجل خلالهم هدف وحيد وقدم تمريرة حاسمة واحدة.

البرازيلي فابيو جونيور.. لعب للأهلي خلال الفترة من 1 يوليو 2011 ورحل في 1 أغسطس 2012،.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا