منوعات / نبض

في تجربة ملهمة كيف تحول #الطالب المَدين بنحو 45 ألف دولار كديون جامعية عند تخرجه إلى مستثمر يخطط لتقاعده في عمر ال45؟ #العلم #ماذا_لو

في تجربة ملهمة كيف تحول #الطالب المَدين بنحو 45 ألف دولار كديون جامعية عند تخرجه إلى مستثمر يخطط لتقاعده في عمر ال45؟ #العلم #ماذا_لو

في عام 2012، بعد تخرجي من الجامعة، تحولت من شخص متفائل بمستقبلي إلى شخص يشعر بالقلق المستمر بشأن المال. انتقلت حديثًا إلى واشنطن العاصمة براتب ابتدائي قدره 40,000 دولار، وديون طلابية تقارب 45,000 دولار، مع مدخرات ضئيلة للغاية.

اكتشفت باستخدام حاسبة الفوائد أنني إذا واصلت سداد الحد الأدنى فقط من مدفوعات قروض الطلاب على مدار 10 سنوات، فسأدفع 16,000 دولار إضافية كفوائد على ديوني الأصلية. شعرت باليأس، لكنني كنت مصممًا على تحسين وضعي.

تحقيق التحول المالي

في غضون ثلاث سنوات، سددت جميع ديوني، وفي العام التالي ضاعفت دخلي. في عام 2017، اشتريت أول منزل لي قبل بلوغي سن الثلاثين. وفي عام 2019، بدأت شركة Beworth Finance لمساعدة الآخرين على بناء الثروة واكتساب الثقة في أمورهم المالية. اليوم، في سن 36، أنا على الطريق الصحيح للتقاعد بحلول سن 45.

البدايات الصغيرة والتحولات الكبيرة

كان اكتشاف حاسبة الفوائد نقطة تحول كبيرة بالنسبة لي لأنها أطلقت تعليمي المالي. أصبحت متحمسًا للاستثمار وشراء منزل في النهاية، لكنني أردت أولاً تسديد ديوني وبناء مدخراتي.

في ذلك الوقت، كنت أكسب حوالي 2,492 دولار شهريًا بعد الضرائب والخصومات وقبل مدفوعات الديون الشهرية. بينما لم أتمكن من الوصول إلى جميع أهدافي دفعة واحدة، ساعدتني بعض العادات الصغيرة على تحسين أوضاعي المالية ببطء وبثبات.

البدء بالادخار والتفاوض على الراتب

في البداية خصصت حوالي 120 دولارًا شهريًا. وساهمت بمبلغ يكفي لتحقيق نسبة المطابقة من صاحب العمل لصندوق التقاعد، وهو 4% من راتبي في ذلك الوقت، أي حوالي 133 دولارًا شهريًا.

تفاوضت على راتبي كل عام. رغم أنني لم أحصل دائمًا على نعم أو الرقم المحدد الذي طلبته، فقد كنت غالبًا ما أحقق نجاحًا، وحصلت على زيادات بنسبة 15% إلى 20% على مدار السنوات. بعد أربع سنوات من بدء العمل، ضاعفت دخلي إلى 80,000 دولار سنويًا.

زيادة الدخل.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا