عرب وعالم / الخليج 365

السودان|عقار يقف على نتائج لجنة حصر أثار الحرب على الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون

ياسر رشاد - القاهرة - التقى نائب رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق مالك عقار اير، بمكتبه بمدينة بورتسودان اليوم، وزير الثقافة والإعلام الدكتور جرهام عبد القادر.

مدينة بورتسودان

جاء ذلك  بحضور المدير العام للهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون إبراهيم البزعي.

وقال الدكتور جراهام عبد القادر، إن اللقاء يأتي في اطار متابعته لأنشطة الوزارة حيث وقف على نتائج لجنة معاينة وحصر الأجهزة والمعدات ومخلفات آثار الحرب بالهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون والدمار والخراب الذي ترتب من جراء التمرد.

كما تناول اللقاء الخطوات التمهيدية لورشة الاعلام السوداني المقررة عقب عيد الفطر المبارك.

وأضاف جراهام، أن اللقاء تطرق لأوضاع المتاحف في السودان وأهمية حمايتها واتخاذ التدابير اللازمة بشأنها ، وأوضاع المتاحف بولاية الخرطوم والمتحف القومي ومتحف بيت الخليفة الذي ظهر مؤخرا ما يدل على العبث والخراب الذي تم فيه.

تناول الفريق عبد الفتاح البرهان، رئيس مجلس السيادة الانتقالي و القائد العام للقوات المسلحة ، الافطار مع مجموعة من المواطنين بمدينة أمدرمان. 

وصل قائد الجيش السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان، يوم الثلاثاء إلى منطقة أم درمان العسكرية بعد سيطرة الجيش على مقر الإذاعة والتلفزيون.

وكان الجيش السوداني قد أعلن، يوم الاثنين، فرض سيطرته على مقر هيئة البث الإذاعي والتلفزيوني بمدينة أم درمان والتي كانت تسيطر عليها قوات الدعم السريع منذ اندلاع الحرب منتصف أبريل من العام الماضي.

وأكد الناطق باسم الجيش السوداني نبيل عبد الله، في تعميم صحفي، إن القوات المسلحة بمنطقة أمدرمان تمكنت في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء من إحباط محاولة هروب لقوات الدعم السريع من محيط منطقة الملازمين والإذاعة.
وأضاف التعميم أنه "تم القضاء على معظم القوة الهاربة وأن القوات المسلحة دمرت واستلمت معظم معداتها وآلياتها وجاري إحصاء خسائر العدو".

من جانبها، أقرت قوات الدعم السريع فقدانها لمباني هيئة البث، وقالت في بيان إن فقدانها السيطرة جاء "عقب التزامها بوقف القتال بناءً على قرار مجلس الامن الدولي رقم 2427 بشأن الهدنة الإنسانية في شهر رمضان.

 وأضافت "ما حدث ان قوات الجيش وكتائب المؤتمر الوطني تنصلت عن هذا العهد والالتزام الأخلاقي وغدرت بقوات الدعم السريع وهاجمتها في محور الاذاعة على الرغم من التزامها مسبقاً بوقف اطلاق النار".

وصل قائد الجيش السوداني الفريق أول عبد الفتاح البرهان، يوم الثلاثاء إلى منطقة أم درمان العسكرية بعد سيطرة الجيش على مقر الإذاعة والتلفزيون.

وكان الجيش السوداني قد أعلن، يوم الاثنين، فرض سيطرته على مقر هيئة البث الإذاعي والتلفزيوني بمدينة أم درمان والتي كانت تسيطر عليها قوات الدعم السريع منذ اندلاع الحرب منتصف أبريل من العام الماضي.

وأكد الناطق باسم الجيش السوداني نبيل عبد الله، في تعميم صحفي، إن القوات المسلحة بمنطقة أمدرمان تمكنت في الساعات الأولى من صباح يوم الثلاثاء من إحباط محاولة هروب لقوات الدعم السريع من محيط منطقة الملازمين والإذاعة.

وأضاف التعميم أنه "تم القضاء على معظم القوة الهاربة وأن القوات المسلحة دمرت واستلمت معظم معداتها وآلياتها وجاري إحصاء خسائر العدو".

من جانبها، أقرت قوات الدعم السريع فقدانها لمباني هيئة البث، وقالت في بيان إن فقدانها السيطرة جاء "عقب التزامها بوقف القتال بناءً على قرار مجلس الامن الدولي رقم 2427 بشأن الهدنة الإنسانية في شهر رمضان.

 وأضافت "ما حدث ان قوات الجيش وكتائب المؤتمر الوطني تنصلت عن هذا العهد والالتزام الأخلاقي وغدرت بقوات الدعم السريع وهاجمتها في محور الاذاعة على الرغم من التزامها مسبقاً بوقف اطلاق النار".

أحمد أبراهيم

أحمد أبراهيم

صحفي وكاتب مقالات محترف في الاقسام السياسية والفنية خريج كلية الاعلام جامعة طنطا واقوم بدراسة تمهيدي ماجستير اعلام

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا