الارشيف / اقتصاد / الخليج 365

اختتام الدورة الثانية لنموذج محاكاة سلطات المنافسة برعاية الجامعة العربية

شكرا لقرائتكم خبر عن اختتام الدورة الثانية لنموذج محاكاة سلطات المنافسة برعاية الجامعة العربية والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - اختُتمت اليوم الخميس، الدورة الثانية لنموذج محاكاة سلطات المنافسة العربية، والذي عقده جهاز حماية المنافسة المصري بالتعاون مع أجهزة المنافسة العربية، وذلك تحت مظلة شبكة المنافسة العربية التي يترأسها الجهاز المصري، وبرعاية جامعة الدول العربية.

 

وعلى مدار عشرة أيام متتالية؛ تم تدريب الطلاب المشاركين وعددهم اثني وأربعون طالبًا من عدد من الدول العربية وتعريفهم على سياسات وقوانين المنافسة الفعالة، فضلاً عن أشكال الممارسات الاحتكارية؛ من الاتفاقيات الأفقية والرأسية وإساءة استخدام الوضع المسيطر وغيرها، وأدوات وطرق مكافحتها والرقابة على الاندماجات والاستحواذات وكافة الأمور المتعلقة بسياسات المنافسة، والمهام التي يقوم بها العاملون بسلطات المنافسة العربية ومحاكاتها.

 

كما تم تقسيم المتدربين إلى فرق عمل لبحث قضايا افتراضية ذات صلة بقانون حماية المنافسة، حيث قام كل فريق بمحاكاة دور سلطات حماية المنافسة وتحليل القضايا المعروضة عليه والتعرف على المخالفات بهذه القضايا، وقام كل فريق على حدة بتقديم عرض حول ما تم التوصل إليه من مخالفات والتحليل الفني المستخدم لإثباتها من خلال دراسة القضية الافتراضية المذكورة، أمام لجنة تحكيم مشكلة من حسن أبو عبد المجيد – نائب رئيس مجلس المنافسة بالمملكة المغربية، ونصرة بنت سلطان بن حافظ الحبسية - مدير مركز حماية المنافسة ومنع الاحتكار بوزارة التجارة والصناعة وترويج الاستثمار بسلطنة عمان، وحمود بن مطلق العتيبي – مدير عام إدارة الشؤون القانونية بالهيئة العامة للمنافسة بالمملكة العربية السعودية، والعنود الفهد – مدير إدارة التحقيقات الاحتكارية والتنافسية بجهاز حماية المنافسة بدولة الكويت، وفؤاد علي – مدير إدارة التحريات والمراجعة الاقتصادية بجهاز حماية المنافسة المصري.

 

وفي نهاية الدورة، تم الإعلان عن الفريق الفائز، والذي ضم كلا من عبد الرزاق غبالي (المغرب) وحنين عودة الله محمد أبو زنيد (فلسطين)، وجمانة سامي الخليفة (السعودية)، وهالة خديجة ملاك (الجزائر)، وإيمان أمير حمدي علي النجار (مصر)، ومن المقرر أن يتم تكريم الفريق الفائز خلال أعمال المؤتمر الثالث لشبكة المنافسة العربية والمزمع عقده في مارس المقبل بالرياض بالمملكة العربية السعودية.

 

وخلال كلمته الختامية؛ وجه الدكتور محمود ممتاز - رئيس جهاز حماية المنافسة المصري ورئيس شبكة المنافسة العربية، الشكر لجميع المشاركين في الدورة الثانية؛ وأجهزة المنافسة أعضاء شبكة المنافسة العربية الذين ساهموا في نشر الدورة بمختلف الجامعات للوصول لأكبر عدد من الطلاب، والمدربين الذين بذلوا جهدًا كبيرًا في تدريب الطلاب وتأهيلهم، كما وجه الشكر للطلاب الذين حرصوا على المشاركة، متمنيًا لهم دوام التوفيق والنجاح.

 

ويستهدف نموذج محاكاة سلطات المنافسة العربية طلاب الجامعات العربية بكليات الحقوق والاقتصاد والعلوم السياسية، وذلك لتعزيز وعي الطلاب العرب بقوانين حماية المنافسة في منطقتنا العربية وفهم العلاقة بين قانون واقتصاديات المنافسة، وذلك في إطار ما يتمتع به جهاز حماية المنافسة المصري من خبرة في إنجاح التواصل الأكاديمي من خلال نموذج المحاكاة (Competition Authority Simulation) على المستوى المحلي والذي عُقد في اثنتي عشرة دورة منذ عام 2009.

 

الجدير بالذكر أنه تم إطلاق شبكة المنافسة العربية في مارس 2022 برعاية جامعة الدول العربية بناءً على مبادرة مقدمة من جهاز حماية المنافسة المصري لتكون أول شبكة عربية تجمع أجهزة المنافسة بالمنطقة، مما يسمح بإجراء حوار بنَّاء يساعد على الإنفاذ الفعَّال لسياسات وقوانين المنافسة في المنطقة العربية.

يمكنكم متابعة أخبار مصر و العالم من موقع كلمتك عبر جوجل نيوز

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا