الإثنين , يونيو 21 2021

3000 حافلة نقلت المعتمرين من وإلى الحرم

إقرا أيضا

إيقاف عسكري برتبة عريف حصل على 35 ألف ريال مقابل إطلاق سراح أجنبي

إغلاق طريق الملك خالد بمحافظة الخبر بالاتجاهين

التعاون الإسلامي: ندعم السعودية في أي إجراءات لحماية أمنها واستقرارها

تبدأ رحلة المعتمرين من نقاط الفرز الموجودة في مداخل العاصمة المقدسة التي خصصتها قيادة قوات أمن العمرة لشؤون المرور، ويقوم رجال الأمن بالتأكد من نظامية التصريح عبر تطبيقي (توكلنا) و(اعتمرنا) ومن ثم يذهب المعتمر إلى مواقف النقل المخصصة في مواقف الأمير متعب والششة وكدي والزاهر.

وبعد الوصول إلى محطات النقل، يتم إدخال المعتمرين إلى خيمة الضيافة، ويتم بعدها تمرير التصريح على الأجهزة الإلكترونية المخصصة، ثم يستقل المعتمر والمصلي الحافلة إلى الحرم المكي.

يشار إلى أن النقابة العامة للسيارات خصصت ثلاثة آلاف حافلة تقوم بنقل المعتمرين والمصلين من وإلى الحرم المكي الشريف خلال شهر رمضان طوال الـ24 ساعة؛ منها حافلات خاصة ومجهزة بمزلقانات لعربات كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة للتسهيل عليهم أثناء صعود الحافلة والنزول منها.

مواضيع متعلقة

محمد الصفدي إلى رحمة الله

3000 حافلة نقلت المعتمرين من وإلى الحرم

بأمر الملك.. بدء تنفيذ إجراءات العفو الملكي عن سجناء الحق العام

وفد دبلوماسي من 60 دولة يزور معرض مشاريع مكة الرقمي

«الصحة»: 1286 إصابة جديدة.. عدوى «كورونا» تزداد في التجمعات

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

«الخارجية اليمنية» تؤكد إصرار مليشيا الحوثي على تقويض استقرار المنطقة 

إقرا أيضا إيطاليا: 881 إصابة جديدة و17 وفاة بكورونا البحرين تدين مواصلة الحوثي إطلاق «المسيرات» تجاه المملكة حزب باشينيان يتصدر التصويت الإلكتروني في انتخابات أرمينيا دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين اليمنية مواصلة مليشيا الحوثي الانقلابية ارتكاب سلسلة متصلة من الهجمات الإرهابية ضد المدنيين بمحافظتي مأرب والحديدة اليمنيتين واستمرار تصعيدها العسكري في مأرب واعتداءاتها الممنهجة التي تستهدف المدنيين في المملكة العربية السعودية عبر إطلاقها عددا من الطائرات المسيّرة والمقذوفات والصواريخ. وأكدت الوزارة في بيان نشرتهُ وكالة الأنباء اليمنية الرسمية (سبأ) أمس , أن تلك الهجمات الإرهابية وذلك التصعيد العسكري المستمر ما هو إلا رسالة واضحة ورد جلي على كل الجهود الإقليمية والدولية المبذولة لإحلال السلام وإنهاء الحرب في اليمن، ودليل إضافي على ارتهان إرادة هذه المليشيا للنظام الإيراني وسياساته التخريبية في المنطقة، كما يؤكد طبيعتها العدوانية وخطورة نهجها وانتهاكها الصارخ لقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والاستهانة به وعدم جديتها في الجنوح إلى السلام والإصرار على مواصلة الحرب وتقويض ا..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *