الثلاثاء , أبريل 13 2021

3 قتلى على الأقل في هجوم تبنته حركة “الشباب” على فندق بمقديشو

إقرا أيضا

"آل هميل" يوجه بلديات الطائف بمضاعفة الجهود الاحترازية

الكشف عن 2.5 مليون قطعة سلاح و300 ألف سيارة غير مقننة بالسودان

9 إجراءات وقائية أثناء أداء الصلوات بالمسجد الحرام لمنع تفشي "كورونا"

ضاهر: هناك مدنيون لا يزالون عالقين بالداخل رغم إنقاذ عدد كبير منهم

3 قتلى على الأقل في هجوم تبنته حركة

قتل 3 أشخاص على الأقل، مساء الأحد، في هجوم على فندق في وسط مقديشو تبنته حركة الشباب المتطرفة فيما لا يزال الهجوم مستمراً، وفق ما أفاد مصدر أمني صومالي لوكالة فرانس برس.

وتفصيلاً، انفجرت سيارة مفخخة بعد ظهر الأحد أمام فندق "أفريك" المجاور لمطار العاصمة الصومالية، ثم اقتحم مسلحون مبناه وتبادلوا إطلاق النار مع طواقم الحماية، حسب سكاي نيوز عربية.

وقال محمد ضاهر المسؤول في الوكالة الوطنية للأمن لفرانس برس " حتى الآن، تأكد مقتل ثلاثة أشخاص هم مدنيان وعنصر أمن، لكن الحصيلة قد تكون أكبر"، لافتاً إلى إصابة ستة مدنيين واستمرار محاصرة الفندق منذ أكثر من خمس ساعات.

وأضاف ضاهر "نعتقد أن ثلاثة إرهابيين يتحصنون داخل غرفة في الطبقة السفلى من المبنى الرئيس.. لكن المؤسف أن مدنيين لا يزالون عالقين في الداخل، رغم أنه تم إنقاذ عدد كبير منهم وإخراجهم من المبنى وبينهم مسؤولون عسكريون كبار".

وقال شاهدان لفرانس برس إنهما شاهدا ثلاث جثث لامرأة ورجلين.

وفندق "أفريك" في وسط مقديشو يرتاده خصوصاً ضباط صوماليون وعناصر في قوات الأمن وزعماء محليون.

وصرح المتحدث باسم الشرطة صادق دوديش مساء أن "الإرهابيين هاجموا فندق أفريك قرابة الساعة 17,00".

وأفاد مراسل لفرانس برس في المنطقة أن القوات المسلحة الصومالية طوقت مساء الأحد فندق "أفريك" وأغلقت الطرق المؤدية إليه، فيما أكد شهود أن انفجارا كبيراً أدى إلى تصاعد دخان كثيف قبل أن تقتحم سيارة مسرعة مدخل الفندق ويبدأ إطلاق النار.

وأورد الشاهد عثمان صادق أن "إطلاق النار مستمر. وقع انفجار آخر بعد الانفجار الكبير الأول، دخل مسلحون المبنى وقوات الأمن تتبادل النار معهم".

وقال شاهد آخر "من الصعوبة بمكان تحديد ما يحصل داخل المبنى حتى الآن، لكن هناك إطلاق نار وعدد الضحايا قد يكون كبيرا".

وتبنت حركة الشباب المتطرفة الاعتداء في بيان مقتضب.

وتعاني الصومال تعاني الفوضى منذ سقوط النظام العسكري للرئيس سياد بري في 1991.

وسيطر المتمردون الشباب على العاصمة قبل أن تطردهم العام 2011 قوة الاتحاد الإفريقي التي تدعم الحكومة المركزية الضعيفة. لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية مترامية يشنون منها هجماتهم.

وكان مقرراً أن تشهد الصومال انتخابات رئاسية وتشريعية قبل الثامن من فبراير، لكن خلافات بين الحكومة الفدرالية التي يدعمها المجتمع الدولي والولايات الإقليمية حالت دون ذلك.

3 قتلى على الأقل في هجوم تبنته حركة "الشباب" على فندق بمقديشو

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2021-02-01

قتل 3 أشخاص على الأقل، مساء الأحد، في هجوم على فندق في وسط مقديشو تبنته حركة الشباب المتطرفة فيما لا يزال الهجوم مستمراً، وفق ما أفاد مصدر أمني صومالي لوكالة فرانس برس.

وتفصيلاً، انفجرت سيارة مفخخة بعد ظهر الأحد أمام فندق "أفريك" المجاور لمطار العاصمة الصومالية، ثم اقتحم مسلحون مبناه وتبادلوا إطلاق النار مع طواقم الحماية، حسب سكاي نيوز عربية.

وقال محمد ضاهر المسؤول في الوكالة الوطنية للأمن لفرانس برس " حتى الآن، تأكد مقتل ثلاثة أشخاص هم مدنيان وعنصر أمن، لكن الحصيلة قد تكون أكبر"، لافتاً إلى إصابة ستة مدنيين واستمرار محاصرة الفندق منذ أكثر من خمس ساعات.

وأضاف ضاهر "نعتقد أن ثلاثة إرهابيين يتحصنون داخل غرفة في الطبقة السفلى من المبنى الرئيس.. لكن المؤسف أن مدنيين لا يزالون عالقين في الداخل، رغم أنه تم إنقاذ عدد كبير منهم وإخراجهم من المبنى وبينهم مسؤولون عسكريون كبار".

وقال شاهدان لفرانس برس إنهما شاهدا ثلاث جثث لامرأة ورجلين.

وفندق "أفريك" في وسط مقديشو يرتاده خصوصاً ضباط صوماليون وعناصر في قوات الأمن وزعماء محليون.

وصرح المتحدث باسم الشرطة صادق دوديش مساء أن "الإرهابيين هاجموا فندق أفريك قرابة الساعة 17,00".

وأفاد مراسل لفرانس برس في المنطقة أن القوات المسلحة الصومالية طوقت مساء الأحد فندق "أفريك" وأغلقت الطرق المؤدية إليه، فيما أكد شهود أن انفجارا كبيراً أدى إلى تصاعد دخان كثيف قبل أن تقتحم سيارة مسرعة مدخل الفندق ويبدأ إطلاق النار.

وأورد الشاهد عثمان صادق أن "إطلاق النار مستمر. وقع انفجار آخر بعد الانفجار الكبير الأول، دخل مسلحون المبنى وقوات الأمن تتبادل النار معهم".

وقال شاهد آخر "من الصعوبة بمكان تحديد ما يحصل داخل المبنى حتى الآن، لكن هناك إطلاق نار وعدد الضحايا قد يكون كبيرا".

وتبنت حركة الشباب المتطرفة الاعتداء في بيان مقتضب.

وتعاني الصومال تعاني الفوضى منذ سقوط النظام العسكري للرئيس سياد بري في 1991.

وسيطر المتمردون الشباب على العاصمة قبل أن تطردهم العام 2011 قوة الاتحاد الإفريقي التي تدعم الحكومة المركزية الضعيفة. لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية مترامية يشنون منها هجماتهم.

وكان مقرراً أن تشهد الصومال انتخابات رئاسية وتشريعية قبل الثامن من فبراير، لكن خلافات بين الحكومة الفدرالية التي يدعمها المجتمع الدولي والولايات الإقليمية حالت دون ذلك.

01 فبراير 2021 – 19 جمادى الآخر 1442

12:38 AM

ضاهر: هناك مدنيون لا يزالون عالقين بالداخل رغم إنقاذ عدد كبير منهم

A A A

  • 0

    مشاركة

قتل 3 أشخاص على الأقل، مساء الأحد، في هجوم على فندق في وسط مقديشو تبنته حركة الشباب المتطرفة فيما لا يزال الهجوم مستمراً، وفق ما أفاد مصدر أمني صومالي لوكالة فرانس برس.

وتفصيلاً، انفجرت سيارة مفخخة بعد ظهر الأحد أمام فندق "أفريك" المجاور لمطار العاصمة الصومالية، ثم اقتحم مسلحون مبناه وتبادلوا إطلاق النار مع طواقم الحماية، حسب سكاي نيوز عربية.

وقال محمد ضاهر المسؤول في الوكالة الوطنية للأمن لفرانس برس " حتى الآن، تأكد مقتل ثلاثة أشخاص هم مدنيان وعنصر أمن، لكن الحصيلة قد تكون أكبر"، لافتاً إلى إصابة ستة مدنيين واستمرار محاصرة الفندق منذ أكثر من خمس ساعات.

وأضاف ضاهر "نعتقد أن ثلاثة إرهابيين يتحصنون داخل غرفة في الطبقة السفلى من المبنى الرئيس.. لكن المؤسف أن مدنيين لا يزالون عالقين في الداخل، رغم أنه تم إنقاذ عدد كبير منهم وإخراجهم من المبنى وبينهم مسؤولون عسكريون كبار".

وقال شاهدان لفرانس برس إنهما شاهدا ثلاث جثث لامرأة ورجلين.

وفندق "أفريك" في وسط مقديشو يرتاده خصوصاً ضباط صوماليون وعناصر في قوات الأمن وزعماء محليون.

وصرح المتحدث باسم الشرطة صادق دوديش مساء أن "الإرهابيين هاجموا فندق أفريك قرابة الساعة 17,00".

وأفاد مراسل لفرانس برس في المنطقة أن القوات المسلحة الصومالية طوقت مساء الأحد فندق "أفريك" وأغلقت الطرق المؤدية إليه، فيما أكد شهود أن انفجارا كبيراً أدى إلى تصاعد دخان كثيف قبل أن تقتحم سيارة مسرعة مدخل الفندق ويبدأ إطلاق النار.

وأورد الشاهد عثمان صادق أن "إطلاق النار مستمر. وقع انفجار آخر بعد الانفجار الكبير الأول، دخل مسلحون المبنى وقوات الأمن تتبادل النار معهم".

وقال شاهد آخر "من الصعوبة بمكان تحديد ما يحصل داخل المبنى حتى الآن، لكن هناك إطلاق نار وعدد الضحايا قد يكون كبيرا".

وتبنت حركة الشباب المتطرفة الاعتداء في بيان مقتضب.

وتعاني الصومال تعاني الفوضى منذ سقوط النظام العسكري للرئيس سياد بري في 1991.

وسيطر المتمردون الشباب على العاصمة قبل أن تطردهم العام 2011 قوة الاتحاد الإفريقي التي تدعم الحكومة المركزية الضعيفة. لكنهم لا يزالون يسيطرون على مناطق ريفية مترامية يشنون منها هجماتهم.

وكان مقرراً أن تشهد الصومال انتخابات رئاسية وتشريعية قبل الثامن من فبراير، لكن خلافات بين الحكومة الفدرالية التي يدعمها المجتمع الدولي والولايات الإقليمية حالت دون ذلك.

مواضيع متعلقة

جراحة ناجحة لفريق طبي بمستشفى الملك عبدالله تنقذ ثلاثينيًا من شلل رباعي

لبنان.. الأمن يفرّق المحتجين بقنابل الغاز ردًّا على رميهم بالحجارة بـ"سرايا طرابلس"

3 قتلى على الأقل في هجوم تبنته حركة "الشباب" على فندق بمقديشو

"القرني" يصدر كتابه "الاستعارات الاتجاهية في أغاني الحياة للشابي"

أمير عسير يشدد على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية للوقاية من "كورونا"

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

الشيخ السديس يتفقد باب الملك عبدالعزيز في المسجد الحرام

إقرا أيضا إمساكية اليوم الأول من رمضان وموعد أذان المغرب بنوك تقلص سنوات التمويل العقاري للقرض المدعوم لتصبح 20 عامًا اللواء "أيوب بن نحيت" يتلقى التهاني بتخرج ولديه محمد ومتعب 2021-04-13 الشيخ السديس يتفقد باب الملك عبدالعزيز في المسجد الحرام وقف على الإجراءات الاحترازية المواطن - الرياض وقف الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس على الإجراءات الاحترازية بباب الملك عبدالعزيز -رحمه الله- وذلك قبل تدشين افتتاحه، تسهيلًا على قاصدي وزوار المسجد الحرام لأداء العمرة والصلاة، وذلك خلال موسم رمضان لهذا العام ١٤٤٢هـ، على أن يستكمل ما تبقى من إنشاءات عقب نهاية الموسم. تطبيق الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام وأشاد معالي الشيخ السديس بالعاملين على الإنشاءات من مهندسين وعمال نظير اهتمامهم بالجودة والإتقان خلال مراحل العمل، حاثًا إياهم على بذل المزيد من الجهود في سبيل خدمة هذا البيت العتيق. تدشين مصحف الحرمين من جهة أخرى دشن الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس تطبيق مص..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *