السبت , مارس 6 2021

مقتل 7 أشخاص وجرح 9 آخرين بصاروخ أطلقته قوات النظام في ريف حماة

إقرا أيضا

طلب ترامب رسميا للشهادة في محاكمة عزله

الصحة العالمية تكشف حقيقة ظهور فيروس جديد أشد خطورة من كورونا | فيديو

السودان يؤكد الالتزام بتسهيل عمل المنظمات لمساعدة النازحين واللاجئين

وثق المرصد السوري لحقوق الإنسان، مقتل 7 وإصابة 9 آخرين، جراء استهداف حافلة بصاروخ موجه على محور خربة الناقوس في سهل الغاب بريف حماة الغربي.

وكان المرصد السوري، رصد صباح أمس الخميس، تصاعدا جديدا في حدة القصف البري على جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.اضافة اعلان

وفي وقت سابق، سقط صاروخ على منزل في ريف السويداء بسوريا، أثناء الاستهداف الصاروخي الإسرائيلي للمنطقة الجنوبية، دون أن يسفر هذا الصاروخ عن ضحايا، حسب وسائل إعلام محلية.

وذكرت مواقع إخبارية من المنطقة، بينها صفحات يديرها حزب البعث العربي الاشتراكي الحاكم، أن صاروخا سقط على منزل في قرية عمرة، ما أدى لحدوث أضرار جسيمة في المنزل، دون حدوث أي إصابات بشرية، إذ كان المنزل خاليا من السكان.

ولم تُشر المواقع أو الصفحات الإخبارية إلى عائدية الصاروخ.

وكان مصدر عسكري سوري أعلن، أن "العدو الإسرائيلي نفذ في تمام الساعة 10:42 مساء الأربعاء، عدواناً جوياً من اتجاه الجولان السوري المحتل برشقات من الصواريخ جوــ أرض، وأرض ــ أرض مستهدفاً بعض الأهداف في المنطقة الجنوبية".

وأكدت وكالة الأنباء السورية، أن الدفاعات الجوية السورية تصدت لعدوان إسرائيلي استهدف المنطقة الجنوبية.

وفي وقت سابق، أعلن المرصد السوري أن القوات التركية والفصائل الموالية لها تقصف مواقع في ريف حلب.

وكان مركز الدفاع المدني وفرق الإسعاف في ريف حلب، أفاد بانفجار سيارة مفخخة على مقربة من المركز الثقافي في مدينة أعزاز شمالي سوريا، مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وتسبب الانفجار بمقتل 3 أشخاص وإصابة نحو 22 آخرين بجروح مختلفة كحصيلة أولية من جراء الهجوم.

وتشهد المناطق التي تسيطر عليها الفصائل الموالية لتركيا انفجارات متتالية تتسبب في سقوط قتلى وجرحى من المدنيين.

وأظهرت صورة من موقع الهجوم، ارتفاع ألسنة النيران في المكان، إلى جانب آثار واسعة للدمار بينما يسير الناس في أكثر من اتجاه من جراء الهلع.

وسجل الأسبوع بداية دموية بمقتل 5 أشخاص بينهم طفل في تفجير سيارة مفخخة بمدينة عفرين الواقعة تحت سيطرة القوات التركية والفصائل الموالية لها شمال غرب سوريا.

ومن ناحية أخرى، سجلت مدينة الحسكة سقوط قتيل و4 مصابين في اشتباكات بين القوات الكردية والجيش السوري.

وفي نوفمبر الماضي، أسفر انفجار سيارة مفخخة في اعزاز عن مصرع 11 شخصا وجرح خمسة عشر آخرين، فيما لحقت أضرار كبيرة بالمحلات المجاورة.

ومنذ اندلاع الأزمة في سوريا، لقي أكثر من 400 ألف شخص مصرعهم في سوريا، بحسب أرقام "منظمة هيومان رايتس ووتش"، بينما وصل عدد طالبي اللجوء في الخارج إلى خمسة ملايين.

في غضون ذلك، نزح أكثر من 6 ملايين شخص عن بيوتهم، هربا من ضراوة الحرب في مناطقهم، وسط أوضاع إنسانية صعبة.

مواضيع متعلقة

أنت عمري.. حكاية أغنية لقاء السحاب حبيسة أدراج عبدالوهاب 5 سنوات

محمد أنور: كنت بشتغل نقاشًا قبل التمثيل.. وبعت قفص تين علشان أشتري فانلة الأهلي

الأهلي في المونديال| غدا مسحة طبية للبعثة استعدادا لبايرن ميونيخ

12 مباراة اليوم في التمهيدي الرابع والأخير ببطولة كأس مصر

تعرف على موعد مباراة الأهلى وبايرن ميونخ والقنوات الناقلة

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

وفد أوروبي يزور الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا

إقرا أيضا ماكرون يحذر: إيران اقتربت كثيرا من إنتاج سلاح نووي السعودية ترحب بالتزام بايدن بالتعاون للتصدى للتهديدات ضد المملكة طلب ترامب رسميا للشهادة في محاكمة عزله يزور وفد أوروبي، الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا، حسبما أفادت قناة "العربية" في نبأ عاجل.وبالأمس قتل عشرات الجنود الإثيوبيين، وجندي سوداني بمعارك ضارية، بمنطقة الفشقة السودانية التي تحتلها إثيوبيا وميلشيات تابعة لها.اضافة اعلان وأكدت مصادر سودانية أن جنديا من القوات المسلحة السودانية استشهد، بينما أصيب أربعة آخرون أثناء تحرير "كمبو ملكامو" بالفشقة. يذكر أن سفير إثيوبيا لدى الخرطوم يبلتال أميرو، وجه في وقت سابق تهديدا مبطنا إلى الحكومة السودانية على خلفية النزاع الحدودي بين البلدين بشأن منطقة الفشقة، مشيرا الى أن أديس أبابا ملتزمة بحل الوضع على الحدود مع السودان من خلال الحوار للتوصل إلى حل ودي، مؤكدا رغبة بلاده في الحوار مع الخرطوم. وقال أميرو إن إثيوبيا طلبت مرارا من العسكريين السودانيين العودة إلى حيث كانوا قبل 6 نوفمبر 2020 والحفاظ على الوضع السابق، مشيرا الى أن العمل غير المشروع للجيش السود..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *