الإثنين , يناير 18 2021

«مسجل الصوت» بالطائرة الإندونيسية المنكوبة يتصدر عمليات البحث

إقرا أيضا

جدة: القبض على شخص سرق مركبة أثناء توقفها أمام أحد المحال التجارية

مشروع "ذا لاين" والمجتمع الجديد

الولايات المتحدة تسجل 199,793 إصابة جديدة بكورونا و1,957 حالة وفاة

الجهود الجديدة تشمل انتشال المزيد من الجثث

استأنفت فرق البحث الإندونيسية، اليوم الأربعاء، جهود العثور على مسجل الصوت الخاص بقمرة القيادة، والبحث عن الجثث من ركاب الطائرة المنكوبة التي تحطمت، السبت الماضي، وعلى متنها 62 شخصًا.

وانتشل غواصون تابعون للبحرية الإندونيسية، أمس الثلاثاء، مسجل بيانات الرحلة للطائرة؛ ما زاد الآمال بأن يتمكن المحققون من تحديد سبب سقوط الطائرة التابعة لشركة «سريويجايا» للطيران.

والطائرة المنكوبة من طراز بوينج 737-500، وسقطت في بحر جاوه بعد أربع دقائق من إقلاعها من مطار جاكرتا، وقال البريجادير جنرال راسمان رئيس العمليات بالهيئة الوطنية للبحث والإنقاذ: «لدينا ثقة كبيرة بأن تسفر عملية البحث اليوم عن نتائج جيدة».

وأضاف أن فرق البحث جمعت حتى الآن 139 كيسًا من الأشلاء الآدمية/ وقطعًا من الطائرة، منها أحد توربيناتها. وقالت اللجنة الوطنية لسلامة النقل إن عملية استخراج بيانات من مسجل بيانات الرحلة ربما تستغرق خمسة أيام.

وكانت الرحلة الداخلية متجهة إلى منطقة بونتياناك بجزيرة بورنيو، فيما يفترض أنها رحلة كانت ستستغرق 90 دقيقة. وقالت الشرطة إنها حددت حتى الآن هويات أربع ضحايا لحادث التحطم: اثنين من أفراد الطاقم واثنين من الركاب.

مواضيع متعلقة

انتشال جثمان مفقود حائل.. والدفاع المدني: وجدناه بسد وادي الأديرع

بدء «المحاكمة الكبرى» لـ350 عضوًا بـ«مافيا ندرانجيتا» الإيطالية

رئيس الاتحاد الجزائري يفتش عن عضوية «فيفا» في الكاميرون

إطلاق برنامج «رواد الألعاب الإلكترونية».. والاتصالات: يتضمن 5 أهداف

«مسجل الصوت» بالطائرة الإندونيسية المنكوبة يتصدر عمليات البحث

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

الرسالة الأخيرة.. ميلانيا ترامب تودع البيت الأبيض برسالة مؤثرة

إقرا أيضا موظفو تويتر يختبئون خوفًا من أنصار ترامب قبل رحيل ترامب.. إسرائيل تقر بناء منازل جديدة للمستوطنين بالضفة الغربية جيبوتي ترحِّب بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف "الحوثي" منظمة إرهابية جون بايدن يتسلم مهامه الأربعاء المقبل.. ودعت ميلانيا ترامب زوجة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترام، اليوم الإثنين، البيت الأبيض في آخر رسالة لها قبل مغادرتها هي وأسرتها مبنى الرئاسة الأمريكية، وتسليم السلطة للرئيس المنتخب جو بايدن. وركزت ميلانيا ترامب في رسالتها الأخيرة التي نشرها الموقع الرسمي للبيت الأبيض على استعراض جهودها لتطوير البيت الأبيض خلال فترة رئاسة زوجها لمدة 4 سنوات. وبدأت ترامب رسالتها، قائلة: «على مدى الأربع سنوات الماضية، حظيت عائلتي بشرف كبير لكونها قادرة على تسمية منزلنا بأنه بيت الشعب، لقد تم الترحيب بنا ودعمنا في هذه الرحلة الشخصية من قبل فريق يتخطى تفانيه في المنزل الذي يخدمون فيه الإدارات، ويشكل إرثًا حيًّا لمبنى يظل المركز الرمزي لحياتنا الوطنية». وأضافت: «بصفتي السيدة الأولى، وباعتباري الحارس المؤقت لهذا الكنز الوطني، فإن تبجيل سابقاتي للبيت الأبيض وحبهن للتاريخ ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *