الخميس , مايو 13 2021

لاعبو الأهلى خارج السيطرة.. سهر وعدم انضباط وخرق للإجراءات الاحترازية

إقرا أيضا

65 دقيقة.. الأهلي يبحث عن هدف التعادل أمام المحلة.. والغزل يعتمد على الهجمات المرتدة

عبد الحفيظ والشناوي يعترضان على معروف بعد نهاية مباراة الأهلي والمحلة.. فيديو

انطلاق مباراة الاهلي وغزل المحلة في الجولة الـ19 لبطولة الدوري

تراجع مستوى النادى الأهلى بشكل ملحوظ خلال الفترة الأخيرة، وهو ما أشعل فتيل الغضب الجماهيرى، خاصة بعدما رفض الفريق الأحمر أكثر من هدية بعد تعثر غريمه التقليدى نادى الزمالك فى عدة مباريات، ليعتلى صدارة الدورى، ليظل الفريق الأحمر حتى الآن فى المركز الثانى ومنذ يناير الماضى.

فقدان روح القميص الأحمر كانت أكثر العوامل التى أثارت الغضب خاصة فى المباراة الأخيرة أمام غزل المحلة، التى لم يصل الفريق خلالها بفرص محققة إلى مرمى زعيم الفلاحين، ولم يعوض الهدف الذى سكن شباكه فى الشوط الأول من عمر المباراة ليفقد ثلاث نقاط ثمينة كانت فى المتناول.

ويبدو أن تراجع المستوى كان انعكاساً طبيعياً لخروج بعض نجوم الفريق عن السيطرة خلال الفترة الأخيرة، ما ظهر تأثيرة بشكل واضح خاصة على، كهربا، محمد شريف وصلاح محسن.

كهربا

رغم أنه كان أحد نجوم الكرة المصرية فى فترة من الفترات كما كان أحد اللاعبين المُميزين فى المنتخب الوطني الأول، إلا أنه لم يعد كذلك فمنذ انتقاله للأهلي في يناير قبل الماضى وكهربا لا يؤدى بشكل جيد، وأثار اللاعب الكثير من الأزمات في فترة وجيزة دون مبرر كان أخرها عدم انضباطه في الحديث مع مدرب الفريق ليتلقى عقوبة إيقاف لمدة شهر أثرت على ظهوره بمستوى باهت بعد عودته.

f3b9874dd7.jpg

محمد شريف

قبل مباراة الأهلي وغزل المحلة تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعى فيديو لمحمد شريف مهاجم الأهلى يتواجد فى كافية مع أصدقائه وبينهم "شيشة"، الأمر الذى أثار حالة من الجدل وعلامات الاستفهام بين جماهير الفريق، ولم يسجل شريف فى آخر مباراتين مع الأهلي سواء أمام الجونة أو غزل المحلة، رغم الآمال الكبيرة التي تعلقها الجماهير على هداف القلعة الحمراء.

20210427115109519.jpg

صلاح محسن

نشر رواد مواقع التواصل الاجتماعي، فيديو لصلاح محسن مهاجم الأهلي، أثناء تواجده في معسكر الفريق لمواجهة المريخ السوداني بدور المجموعات في دوري أبطال أفريقيا، وهي المباراة التي انتهت بالتعادل بنتيجة 2/2.

وحرص رواد موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، على نشر فيديو للاعب صلاح محسن، وهو يتواجد على تطبيق "club house"، وتبادل الأحاديث مع بعض الأصدقاء في ساعات متأخرة قبل ساعات من مباراة المريخ السوداني.

وانضم صلاح محسن إلى النادي الأهلي قادماً من صفوف إنبي فى موسم الانتقالات الشتوية عام 2018، حيث صاحبت صفقته ضجة هائلة باعتبارها الأغلى في ذلك الموسم بعدما وصلت إلى 38 مليون جنيه، ورغم حصول اللاعب على الكثير من الفرص لم يقدم الأداء المنتظر، حيث خرج للإعارة ثم عاد من جديد ولكنه لم يقدم المردود المطلوب من الجماهير، وفي الموسم الجارى سجل صلاح محسن هدفا وحيدا خلال مشاركته فى 14 مباراة وصنع هدفاً وحيداً.

b86d609ad2.jpg

مواضيع متعلقة

انطلاق الجلسة العامة لمجلس الشيوخ.. والتشديد على ارتداء الكمامة

تعرف على قيمة رسوم ترخيص المشروعات المتوسطة والصغيرة وفقا للقانون

اليوم.. نقابة الصحفيين تفتح باب الاشتراك بمشروع العلاج

محافظة القاهرة تضبط شقة تم تحويلها لمخزن شيشة فى مدينة نصر.. صور

المدرسة الدولية الحكومية بالشيخ زايد تعلن فتح باب قبول التحويلات للعام المقبل

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

“ملك الأسيست” ضمن ثنائي جزائري على رادار ليون

إقرا أيضا ميلان يسحق تورينو 0/7 في الدوري الإيطالي ترتيب الدوري الإنجليزي.. أرسنال يهادي ليفربول ويسقط تشيلسي موعد مباراة مولودية الجزائر والوداد والقنوات الناقلة يواصل أولمبيك ليون الفرنسي التحرك في سوق الانتقالات، بهدف تقوية صفوفه بلاعبين مميزين خلال الميركاتو الصيفي المقبل. ويستهدف بطل فرنسا في 7 مناسبات سابقة، عدة مراكز لتدعيمها، على رأسها الظهير الأيسر والجناح الأيمن، استعدادا لمنافسات الموسم المقبل 2021-2022. وكشفت مصادر إعلامية فرنسية أن الثنائي الجزائري حمزة موالي لاعب أتلتيك بارادو، ورشيد غزال مهاجم بشكتاش التركي المعار من ليستر سيتي الإنجليزي، يتواجد على رادار جونينيو برنامبوكانو، المدير الرياضي لنادي ليون. وكان موالي خطف الأضواء خلال منافسات الدوري الجزائري، حيث برز بإتقانه الواجبات الدفاعية والهجومية في مركز الظهير الأيسر، مما جعله محل إشادة كبيرة من قبل كافة المتابعين. غزال من جهته، حقق رقما قياسيا من التمريرات الحاسمة (18)، مما جعله يتصدر ترتيب أفضل صناع الأهداف في الدوريات الـ10 الكبرى بالقارة الأوروبية، هذا الموسم. وسبق لغزال أن حمل قميص ليون خلال الفترة بين عامي ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *