الجمعة , أبريل 16 2021

جمال الحريم الحلقة 40.. حبس نور بتهمة سرقة الآثار

إقرا أيضا

حنين حسام تنشر صورة عائلتها للمرة الأولى بعد خروجها من السجن

الصين ترسل 300 ألف جرعة من لقاح "الفيروس المعطل" لمصر مجانًا

تركيا تسجل 113 وفاة و7909 إصابات جديدة بكورونا الخميس

شهدت أحداث الحلقة الـ40 من مسلسل "جمال الحريم" للنجمة نور اللبنانية ودينا فؤاد وخالد سليم، حبس نور خلال بتهمة تهريب وسرقة الآثار، بعد ما دبر لها "اياد" حازم سمير مكيدة ووضع فى منزلها قطعة من الآثار بمساعدة ياسمين الخادمة.

ويحاول اياد وسارة "حازم سمير وغفران محمد"، عمل سحر لها من داخل السجن، حتى تخضع لهما، وتقوم بما يطلبونه منها، وحينما يعلم المصيرى "فراس سعيد"، بما فعله اياد وابنته سارة يغضب عليهم بشدة.

ويحاول الشيطان استعادة "سليم" اسلام جمال خلال حوار أجراه معه، إلا أنه رفض وأعلن إيمانه بالله وتوبته لله، وتمكن من التخلص من سيطرة الشياطين، من خلال خلع خاتم المنصور.

ويشارك فى بطولة جمال الحريم نخبة من النجوم المتميزين، على رأسهم النجمة اللبنانية نور والنجم خالد سليم ودينا فؤاد والفنان القدير صلاح عبد الله، والفنان أشرف مصيلحى، حازم سمير، ايهاب فهمى، أمير شاهين، ومن إخراج منال الصيفى، وتأليف سوسن عامر، وإنتاج شركة سينرجى.

ويحقق مسلسل جمال الحريم نسب مشاهدة عالية على قناة DMC كما يتصدر ترند جوجل عقب إنهاء كل حلقة، وأيضا سبق وتصدر ترند تويتر، ويعد المسلسل من الأعمال المميزة والمختلفة.

مواضيع متعلقة

أبطال "فى بيتنا روبوت" ضيوف برنامج معكم منى الشاذلى اليوم

تقرير لا يفوتك.. حبس أصحاب قناة "أحمد ونهى".. وتحسن صحة الفنان على حميدة

س وج.. ما هى مدة حضانة فيروس كورونا؟

جمال الحريم الحلقة 40.. حبس نور بتهمة سرقة الآثار

دراسة: حفظ الأنسولين المفتوح فى درجة حرارة تصل لـ37 مئوية لا يفسده

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

قدسية رمضان وإباحة سرقة الكهرباء!

إقرا أيضا في تركيا تقتَل امرأة كل يوم! بيان عاجل من الصحة بشأن حالات كورونا في مصر اليوم وزارة الصحة المصرية تسجل 837 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا كل عام وحضراتكم بخير وسعادة بمناسبة شهر رمضان الكريم، ذلك الشهر الذي يأتي بالروحانيات وتطهير الأنفس من الآثام والشرور، وهو الشهر الذي تغل فيه مردة الشياطين، لكن يبدو أن مردة الإنس لا تغل فيه ولا تلتزم بتعاليمه وقدسيته، ويتخذون منه وسيلة لتحقيق أهدافهم ونوازعهم الطفولية الدنيئة، فنجد مع نهاية شهر شعبان ينشط مثل هؤلاء لتعليق الزينات..وهذا لا شيء فيه وإن كان إسرافا مذموما، لكنه في النهاية لا يحمل الضرر للوطن والمواطنين، أما الشيء المذموم حقا فهو تعليق أفرع اللمبات الكهربائية الكبيرة في الشوارع بصورة مكثفة وعشوائية، وسرقة التيار الكهربائي من الخط العمومي الداخل للمنازل قبل دخوله للشقق وخضوعه للعدادات، وهذا الأمر إنتشر بصورة كبيرة جدا هذا العام، ورغم تحذير مسئولي الكهرباء من ذلك إلا أن الظاهرة مستفحلة.. دور شرطة الكهرباء ويبدو أن مسئولي الكهرباء يشجعونها هذا العام، فهم يؤكدون تحذيرهم لمن يقومون بتعليق زينة رمضان وتوصيل التيار لها بطريقة غير ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *