الإثنين , يناير 18 2021

جائزة الملك عبدالعزيز للجودة.. خارطة طريق لتميز المنشآت

إقرا أيضا

ماذا سيعني تعيين بريت ماكغورك بالنسبة للعلاقات الأمريكية التركية؟

أمير تبوك يعزي أسر المتوفين في حادث طريق المدينة الأليم

مجلس الوزراء: التشهير بالمتحرش في الصحف على نفقة المحكوم عليه

شهدت في دورتها الخامسة تتويج 27 منشأة كنماذج وطنية سعودية

جائزة الملك عبدالعزيز للجودة.. خارطة طريق لتميز المنشآت

تشكل جائزة الملك عبد العزيز للجودة، خارطة طريق لتميّز المنشآت لتطوير وتحسين أدائها والوصول إلى مستوى كبير من النضج بالجودة والتميز المؤسسي، من خلال توفيرها هيكلا متكاملا لتنسيق جميع الأنشطة وتحسين الأداء وإدارتها، وذلك بتمكين المنشآت من تقييم مستوى أدائها الحالي ومقارنته بأداء المنشآت المتميزة عالمياً والعمل على سد الثغرات من خلال مجموعة من المعايير المحددة.

وتدرك الجائزة أن الجودة والتميز المؤسسي يسهم بدور كبير في تحقيق الريادة العالمية والتنمية الاقتصادية، حيث إن معادلة التنمية الناجحة تتطلب إيماناً تاماً بتطبيق الجودة والتميز المؤسسي على جميع المنتجات والخدمات الوطنية، وهذا ما تحرص على تنفيذه إدارة الجائزة من خلال التقييم والتطوير المستمر والاطلاع على أبرز التجارب والممارسات وتبادل الخبرات العالمية في مجال الجودة والتميز المؤسسي.

وتأتي جائزة الملك عبدالعزيز للجودة والملتقى الخامس للجودة والتميز المؤسسي الافتراضي تحت شعار "سعي نحو التميز"، التي تنطلق في 18 يناير الحالي لتؤكد دور الجودة والتميز المؤسسي في تطور المجتمعات وبالتزامن مع ما تشهده المملكة من تحولات تاريخية متسارعة على مختلف الأصعدة وبشكل خاص على المستوى الاقتصادي والصناعي.

وحرصت إدارة الجائزة على مواكبة هذا الحراك والزخم، وأن يكون الملتقى مواكباً لتوجهات القيادة الرشيدة ، بحيث تكون الجودة دعامة وركيزة رئيسية في تحقيق مبادرات ومشروعات برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.

وتهدف جائزة الملك عبدالعزيز للجودة إلى نشر ثقافة الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات المجتمع المختلفة، والاطلاع على التوجهات والتطبيقات الحديثة في مجال الجودة والتميز المؤسسي، وتسليط الضوء على دورها في تعزيز الاقتصاد الوطني، والتركيز على الممارسات التطبيقية للجودة والتميز المؤسسي، ونشر وتعزيز ثقافة الجودة والتميز المؤسسي، واستعراض وتبادل الممارسات المحلية والعالمية في مجالات الجودة والتميز المؤسسي، وتعزيز مبادئ ومنهجيات الإبداع والابتكار بهدف التطوير والتحسين لجودة الخدمات والمنتجات الوطنية، كما سيناقش الملتقى تطبيقات الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات الأعمال.

وشهدت جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في دورتها الخامسة، تتويج 27 منشأة كنماذج وطنية سعودية ملتزمة بمعايير التميز المؤسسي توزعت إلى 11 منشأة حكومية و14 خاصة و2 خيرية.

جائزة الملك عبدالعزيز للجودة.. خارطة طريق لتميز المنشآت

صحيفة سبق الإلكترونية سبق 2021-01-13

تشكل جائزة الملك عبد العزيز للجودة، خارطة طريق لتميّز المنشآت لتطوير وتحسين أدائها والوصول إلى مستوى كبير من النضج بالجودة والتميز المؤسسي، من خلال توفيرها هيكلا متكاملا لتنسيق جميع الأنشطة وتحسين الأداء وإدارتها، وذلك بتمكين المنشآت من تقييم مستوى أدائها الحالي ومقارنته بأداء المنشآت المتميزة عالمياً والعمل على سد الثغرات من خلال مجموعة من المعايير المحددة.

وتدرك الجائزة أن الجودة والتميز المؤسسي يسهم بدور كبير في تحقيق الريادة العالمية والتنمية الاقتصادية، حيث إن معادلة التنمية الناجحة تتطلب إيماناً تاماً بتطبيق الجودة والتميز المؤسسي على جميع المنتجات والخدمات الوطنية، وهذا ما تحرص على تنفيذه إدارة الجائزة من خلال التقييم والتطوير المستمر والاطلاع على أبرز التجارب والممارسات وتبادل الخبرات العالمية في مجال الجودة والتميز المؤسسي.

وتأتي جائزة الملك عبدالعزيز للجودة والملتقى الخامس للجودة والتميز المؤسسي الافتراضي تحت شعار "سعي نحو التميز"، التي تنطلق في 18 يناير الحالي لتؤكد دور الجودة والتميز المؤسسي في تطور المجتمعات وبالتزامن مع ما تشهده المملكة من تحولات تاريخية متسارعة على مختلف الأصعدة وبشكل خاص على المستوى الاقتصادي والصناعي.

وحرصت إدارة الجائزة على مواكبة هذا الحراك والزخم، وأن يكون الملتقى مواكباً لتوجهات القيادة الرشيدة ، بحيث تكون الجودة دعامة وركيزة رئيسية في تحقيق مبادرات ومشروعات برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.

وتهدف جائزة الملك عبدالعزيز للجودة إلى نشر ثقافة الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات المجتمع المختلفة، والاطلاع على التوجهات والتطبيقات الحديثة في مجال الجودة والتميز المؤسسي، وتسليط الضوء على دورها في تعزيز الاقتصاد الوطني، والتركيز على الممارسات التطبيقية للجودة والتميز المؤسسي، ونشر وتعزيز ثقافة الجودة والتميز المؤسسي، واستعراض وتبادل الممارسات المحلية والعالمية في مجالات الجودة والتميز المؤسسي، وتعزيز مبادئ ومنهجيات الإبداع والابتكار بهدف التطوير والتحسين لجودة الخدمات والمنتجات الوطنية، كما سيناقش الملتقى تطبيقات الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات الأعمال.

وشهدت جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في دورتها الخامسة، تتويج 27 منشأة كنماذج وطنية سعودية ملتزمة بمعايير التميز المؤسسي توزعت إلى 11 منشأة حكومية و14 خاصة و2 خيرية.

13 يناير 2021 – 29 جمادى الأول 1442

04:13 PM

شهدت في دورتها الخامسة تتويج 27 منشأة كنماذج وطنية سعودية

A A A

  • 0

    مشاركة

تشكل جائزة الملك عبد العزيز للجودة، خارطة طريق لتميّز المنشآت لتطوير وتحسين أدائها والوصول إلى مستوى كبير من النضج بالجودة والتميز المؤسسي، من خلال توفيرها هيكلا متكاملا لتنسيق جميع الأنشطة وتحسين الأداء وإدارتها، وذلك بتمكين المنشآت من تقييم مستوى أدائها الحالي ومقارنته بأداء المنشآت المتميزة عالمياً والعمل على سد الثغرات من خلال مجموعة من المعايير المحددة.

وتدرك الجائزة أن الجودة والتميز المؤسسي يسهم بدور كبير في تحقيق الريادة العالمية والتنمية الاقتصادية، حيث إن معادلة التنمية الناجحة تتطلب إيماناً تاماً بتطبيق الجودة والتميز المؤسسي على جميع المنتجات والخدمات الوطنية، وهذا ما تحرص على تنفيذه إدارة الجائزة من خلال التقييم والتطوير المستمر والاطلاع على أبرز التجارب والممارسات وتبادل الخبرات العالمية في مجال الجودة والتميز المؤسسي.

وتأتي جائزة الملك عبدالعزيز للجودة والملتقى الخامس للجودة والتميز المؤسسي الافتراضي تحت شعار "سعي نحو التميز"، التي تنطلق في 18 يناير الحالي لتؤكد دور الجودة والتميز المؤسسي في تطور المجتمعات وبالتزامن مع ما تشهده المملكة من تحولات تاريخية متسارعة على مختلف الأصعدة وبشكل خاص على المستوى الاقتصادي والصناعي.

وحرصت إدارة الجائزة على مواكبة هذا الحراك والزخم، وأن يكون الملتقى مواكباً لتوجهات القيادة الرشيدة ، بحيث تكون الجودة دعامة وركيزة رئيسية في تحقيق مبادرات ومشروعات برنامج التحول الوطني ورؤية المملكة 2030.

وتهدف جائزة الملك عبدالعزيز للجودة إلى نشر ثقافة الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات المجتمع المختلفة، والاطلاع على التوجهات والتطبيقات الحديثة في مجال الجودة والتميز المؤسسي، وتسليط الضوء على دورها في تعزيز الاقتصاد الوطني، والتركيز على الممارسات التطبيقية للجودة والتميز المؤسسي، ونشر وتعزيز ثقافة الجودة والتميز المؤسسي، واستعراض وتبادل الممارسات المحلية والعالمية في مجالات الجودة والتميز المؤسسي، وتعزيز مبادئ ومنهجيات الإبداع والابتكار بهدف التطوير والتحسين لجودة الخدمات والمنتجات الوطنية، كما سيناقش الملتقى تطبيقات الجودة والتميز المؤسسي في قطاعات الأعمال.

وشهدت جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في دورتها الخامسة، تتويج 27 منشأة كنماذج وطنية سعودية ملتزمة بمعايير التميز المؤسسي توزعت إلى 11 منشأة حكومية و14 خاصة و2 خيرية.

مواضيع متعلقة

"شركة نساند للاستثمار".. تفتتح مقرها الجديد وتطلق هويتها التجارية

الديوان الملكي : وفاة الأمير خالد بن عبدالله بن عبدالرحمن آل سعود

مستشفى ظلم لزوّاره: سجلوا في تطبيق صحتي للحصول على لقاح كورونا

جائزة الملك عبدالعزيز للجودة.. خارطة طريق لتميز المنشآت

مؤشر "الأسهم السعودية" يغلق مرتفعًا عند 8914.29 نقطة

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

«توتال» تخطط لشراء 20% من أسهم أداني جرين إنيرجي الهندية

إقرا أيضا موظفو تويتر يختبئون خوفًا من أنصار ترامب قبل رحيل ترامب.. إسرائيل تقر بناء منازل جديدة للمستوطنين بالضفة الغربية جيبوتي ترحِّب بقرار الإدارة الأمريكية تصنيف "الحوثي" منظمة إرهابية من محفظة مشروعات الطاقة الشمسية.. أعلنت شركة الطاقة الفرنسية العملاقة توتال موافقتها على شراء 20% من أسهم شركة أداني جرين إنيرجي للطاقة المتجددة المملوكة لمجموعة أداني جروب الهندية. وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى اتفاق توتال وأداني جروب على استحواذ المجموعة الفرنسية على 50% من محفظة مشروعات الطاقة الشمسية المملوكة لشركة أداني جرين إنيرجي، والتي تنتج حوالي 2.35 جيجاوات من الكهرباء، إلى جانب الاستحواذ على 20% من أسهم أداني جرين إنيرجي، مقابل حوالي 2.5 مليار دولار. يُذكر أن الصفقة الأخيرة هي خطوة جديدة في التحالف الحالي بين أداني جروب وتوتال، والذي يشمل استثمارات في مجال محطات استقبال الغاز الطبيعي المُسال وشركة خدمات الغاز ومشروعات للطاقة المتجددة في مختلف أنحاء الهند. كانت شركة أداني جرين قد أعلنت في وقت سابق قرب بيع حصة من أسهمها بقيمة 2.5 مليار دولار إلى شركة توتال. اقرأ أيضًا: رغم جائحة كور..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *