الأحد , يناير 17 2021

تصرف غريب من والدة الأميرة ديانا بعد وفاتها.. تفاصيل

إقرا أيضا

الحياة الثقافية تودع «فارس الشعر والإبداع»

التمثيل الإيمائي

250 سائحا مع «سمو» في الواحة

لصقت اتهامات عديدة بـ "فرانسيس شاند" والدة الأميرة "ديانا"، بتدميرها جزء من عالم الأميرة الراحلة، وذلك عن طريق "تمزيق" ممتلكاتها بعد وفاتها المأساوية بوقت قصير.

وقال كبير الخدم الملكي السابق "بول بوريل" إن جزءًا من عالم الأميرة ديانا، كاد أن 'يدمر' على يد والدتها بعد وفاتها، بحسب ما نشرت صحيفة"ديلي إكسبريس" البريطانية.

وصرح كبير الخدم الملكي السابق بأنه شاهد "فرانسيس شاند كيد" تمزق وتزيل متعلقاتها الشخصية بعد أقل من عام على وفاة الأميرة،وأخبر الفيلم الوثائقي للقناة الخامسة "أسرار القصور الملكية"، أن هذا هو ما دفعه لبدء نقل ممتلكات ديانا إلى منزله.

وبعد وفاة الأميرة ديانا المأساوية في عام 1997، كان السيد "بوريل" متورطًا بشدة في فرز متعلقاتها في قصر كنسينجتون، مضيفًا:"لقد كانت مهمة شاقة لكنني وجدت أنها مريحة للغاية أن تكون في عالمها ، وأن تظل متحكمًا ، وأن تهتم بالأشياء التي أحبتها كثيرًا".

وشعر كبير الخدم السابق أن أفراد عائلة ديانا كانوا "يدمرون" إرثها عن عمد، واتهمهم بالتخلص من المواد التي لا يريدون أن يكتشفها الجمهور.

وقال "ريتشارد كاي" محرر ديلي ميل:"كان رأيت والدتها وأختها تمزق الرسائل وتزيل الأشياء من اماكنها".

مواضيع متعلقة

ولى أمر ناشئ بالدقهلية يتهم مدرب كرة بتحريض نجله على الشذوذ الجنسى

البحث عن لص سرق مجوهرات وأموالا من شقة صحفية

تأجيل نظر استئناف شيري هانم وابنتها زمردة لجلسة 8 فبراير

انتحار شاب شنقا في منزله بالمحلة الكبرى بسبب أزمة نفسية

يحيى الدرع يسجل أول هدف لمنتخب مصر في افتتاحية كأس العالم لليد

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

أقوى من الفولاذ.. 22 صورة تثبت قوة علاقة البشر بالحيوانات

إقرا أيضا الإعدام الأخير في حكم ترامب.. أمريكا تعدم مصابا ثانياً بفيروس كورونا تعليق علاء مبارك على قرار بريطانيا برفع اسم والده من قائمة العقوبات لو بتعاني من النسيان.. عليك تناول تلك الأطعمة انشرها على الفيسبوكشارك على تويترشارك على موقع Pinterest نستحق جميعاً أن يكون لنا صديق مقرب من الحيوانات، سواء كان صديقنا حصاناً كبيراً مسناً، أو طائراً ملوناً، أو قطة رقيقة. الحيوانات تتمتع بقلب نقي، ولا تهتم بمظهرنا، ولن تترك جانبنا أبداً، وهذا هو نوع الحب الذي نتمنى أن نحظى به طوال الوقت. وجدنا لكم اليوم في الجانب المشرق مجموعة من الصور لأشخاص محظوظين بعثورهم على هذا النوع من الصداقة، وهم فخورون بمشاركتها مع العالم. 1. “تبنينا القطتين عندما ولد ابني، والثلاثة الآن لا ينفصلون عن بعضهم البعض” 2. “أول احتفال لنا بالكريسماس معاً ثم احتفالنا الرابع عشر!” 3. “التقط رفيقي هذه الصورة بعد 10 دقائق من مغادرتي المنزل للذهاب للعمل” 4. هذا الحصان يحب العناق 5. “ابني البالغ من العمر 11 عاماً لديه علاقة رائعة مع قطتي البالغة من العمر 17 عاماً. إنه يحب جواربه الجديدة!” 6. “ابنتي وبقراتها وكتاب فكاهي” 7. “ط..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *