الإثنين , يونيو 14 2021

تحذير للمصريين: شركات اماراتية تبيع الوهم تحت مسمى تأشيرة حرة

إقرا أيضا

«الاتحاد الأوروبي» يكشف إسهاماته في لقاحات كورونا

أمريكا تفرض عقوبات على أفراد وكيانات تمول إرهاب إيران

المكسيك: 3672 إصابة جديدة بكورونا و227 وفاة

تلقى محمد سعفان وزير القوى العاملة، تقريرًا من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة بالسفارة المصرية بأبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة، كشفت فيه الملحق العمالي حنان شاهين رئيس مكتب التمثيل العمالي بأبوظبي، عن أن وزارة الموارد البشرية والتوطين بالإمارات حذرت من خطورة العمل بتأشيرة سياحية لدى أي منشأة، داعية ملتقي عروض العمل بالدولة إلى مراجعتها للتأكد من صحة العقود.

وأوضح هيثم سعدالدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة، أن التقرير الذي تلقاه الوزير من مكتب التمثيل العمالي بأبوظبي كشف عن أن مواقع التواصل الاجتماعي شهدت خلال الآونة الأخيرة انتشارًا واسعًا لحسابات “مجهولة المصدر” تحمل أسماء شركات لاستقدام عمالة من خارج الدولة، وتروّج لاستصدار تأشيرات دخول للدولة، ما بين إقامات حرّة واستثمار وسياحة، لمدد تراوح ما بين عام إلى ثلاثة أعوام، للالتحاق بآلاف فرص العمل الشاغرة في قطاعات متنوعة بالقطاع الخاص، في مختلف إمارات الدولة، وأغلبها في إمارتي أبوظبي ودبي.

وأكدت وزارة الموارد البشرية والتوطين من خطورة العمل بتأشيرة سياحية لدى أي منشأة، داعية الأشخاص الذين يتلقون عروض عمل سواءً من خارج الدولة أو خارجها، لدى أي من منشآت القطاع الخاص، إلى مراجعتها للتأكد من صحة العروض والعقود.

وأضافت أن “أذونات الدخول بغرض السياحة أو الزيارة التي تصدر عن طريق شركات الطيران القائمة والفنادق ووكالات السفر المرخصة في الدولة، لا تعطي حاملها الحق في العمل داخل الدولة، وفي حالة عمل بعد دخول الدولة بتأشيرة سياحة أو زيارة، فإنه يتعرض لغرامات كبيرة والإبعاد عن الدولة، ويُعد صاحب العمل (الكفيل) الشخص المسؤول عن دفع مصروفات عملية التوظيف، بموجب قانون العمل بالدولة”.

ودعت الوزارة الباحثين عن فرص عمل بالدولة إلى التأكد من أن الشركات التي تعرض فرصًا وظيفية، لها وجود وقائمة قانونًا، من خلال البحث عن اسم الشركة باللغتين الإنجليزية والعربية في موقع السجل الاقتصادي الوطني، والحصول على بيانات الشركة، مشيرة إلى إمكان التواصل مع الوزارة للرد على أي استفسارات تخص عقود العمل والتوظيف، عبر الهاتف: 0097168027666، أو عبر البريد الإلكتروني [email protected]، أو خدمة المحادثة الفورية.

وأكدت وزارة الموارد البشرية والتوطين عدم وجود شيء يسمى “تأشيرة عمل حرة” تمكن الشخص من العمل، وأن هذا النوع من التأشيرات مختلق، أو كاذب.

وتابعت أن “المفترض أن يعمل الموظف لدى كفيله أو صاحب العمل الذي أصدر له التأشيرة، ولكن هناك إمكانية أن يعطي الكفيل العامل تصريحًا للعمل لدى صاحب عمل آخر بعد موافقة الوزارة، أما التأشيرة الحرة فلا وجود لها”.

وشرحت أنه لا يمكن إتمام إجراءات تأشيرة الإقامة لأي شخص لا يزال خارج الإمارات، إذ لابد من دخوله إلى الدولة بموجب إذن دخول سارٍ، وبقائه فيها حتى اكتمال إجراءات إصدار تأشيرة الإقامة.

مواضيع متعلقة

تحذير للمصريين: شركات اماراتية تبيع الوهم تحت مسمى تأشيرة حرة

واشنطن: نرفض بشدة امتلاك تركيا صواريخ إس-400

جامعة برلين تسحب دكتوراة مزورة من وزيرة : إوعي حد يعمل كده في مصر

نشوب حريق بالمسجد الكبير في طوخ القراموص : استر يارب

3 طرق لاستخراج بطاقة تموين جديدة..تعرف على الشروط والإجراءات

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

انطلاق قمة الناتو في بروكسل بحضور بايدن

إقرا أيضا رئيس المنظمات غير الحكومية يكشف عن تحرك قوي لحل أزمة سد النهضة رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد: بايدن صديق عظيم لإسرائيل تنفيذا لاتفاق جوبا للسلام.. السودان تعفي مسؤولين من مناصبهم وصل الرئيس الأمريكي جو بايدن، إلى بروكسل للمشاركة في قمة لحلف شمال الأطلسي الاثنين، والاجتماع مع رؤساء مؤسسات الاتحاد الأوروبي الثلاثاء قبل أن يلتقي نظيره الروسي فلاديمير بوتين الأربعاء في جنيف. وحطت الطائرة الرئاسية "إير فورس وان" مساء الأحد، في مطار ميلسبروك العسكري في بروكسل آتية من لندن حيث أجرى بايدن أول زيارة دولة له بعد مشاركته في قمة لمجموعة السبع في كاربيس باي. وكان في استقبال بايدن رئيس الوزراء البلجيكي ألكسندر دي كرو. وبعد مصافحة وحديث قصير، استقل بايدن سيارة ليموزين مصفحة تابعة للرئاسة الأميركية متوجها إلى سفارة الولايات المتحدة في بروكسل حيث يقيم خلال زيارته. واتخذت تدابير مشددة لضمان أمن الرئيس الأميركي وقادة الدول الـ29 الأخرى الأعضاء في الأطلسي خلال إقامتهم. وأبلغ سكان بروكسل بالصعوبات التي تنتظرهم في تنقلاتهم خلال أيام زيارة بايدن. وتحيي قمة الأطلسي التقارب بين واشنطن وحلفائها بعد ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *