الثلاثاء , مارس 9 2021

بالفيديو.. خبير تحكيمي: «فار» حَرَم التعاون من ركلة جزاء صحيحة في الدقائق الأولى

إقرا أيضا

بسبب كورونا.. سباق الملواح خارج الخدمة لمدة 10 أيام

أخبار السعودية اليوم.. استمرار ارتفاع حالات كورونا النشطة والحرجة بالمملكة.. وبدء تنفيذ 9 قرارات لمواجهة ثاني موجات الوباء

السعودية: نتطلع لتعزيز التعاون مع واشنطن بشأن تحديات المنطقة وحماية مصالحنا المشتركة

أيَّد إلغاء هدف السكري

أكد الخبير التحكيمي عبدالرحمن الزيد، أن فريق التعاون استحق ركلة جزاء صحيحة في الدقائق الأولى من مباراة السكرى أمام النصر، عندما كانت النتيجة تُشير إلى التعادل السلبي دون أهداف، تغاضي عنها حكم المباراة، ولم يتدخل «فار» لاحتساب المخالفة.

وأوضح الزيد، أثناء تحليل الحالات التحكيمية عبر القنوات الرياضية السعودية، أن لاعب النصر سامي النجعي حاول افتكاك الكرة من متوسط ميدان التعاون سيدريك أميسي، داخل منطقة الجزاء، في الدقيقة الرابعة من زمن المباراة، إلا أن محاولته لم تكن على الكرة، ليرتكب مخالفة استحقت احتساب ركلة جزاء.

وأضاف الخبير التحكيمي أن حكم الساحة سلطان الحربي كان قريبًا جدًا من المخالفة؛ لكنه أمر باستكمال اللعب، بينما كان يتعين على حكم تقنية الفيديو المساعد فيصل البلوي، أن يستدعي الحكم، ولكن هذا لم يحدث.

ولفت إلى أن الكرة من بدايتها كان هناك مخالفة لصالح النصر عند الدقيقة 3، على مشارف منطقة الجزاء لوجود عرقلة بحق لاعب العالمي، إلا أن الحكم أمر بإتاحة الفرصة، على الرغم من أن الخطورة كانت في احتساب الكرة مخالفة، ولابد على الحكام أن يعطوا الأولوية لما يصب في مصلحة اللاعبين.

وأشار الزيد إلى أن عدم احتساب هدف لصالح السكري عند الدقيقة 13، كان قرارًا صائبًا بسبب وجود لاعب التعاون في وضعية تسلل أثناء تسديد الكرة، حجب الرؤية عن حارس النصر براد جونز، بسبب الوقوف في مسار الكرة، ما أحدث تأثيرًا على المنافس، و«فار» موفق في اللعبة.

وشدد الخبير التحكيمي أن ركلة الجزاء التي احتسبها سلطان الحربي لصالح النصر عند الدقيقة 58 كانت صحيحة، بعدما تعرض البرازيلي بيترس لمخالفة على خط منطقة الجزاء تمامًا، والتي ترجمها عبدالرزاق حمدالله إلى الهدف الثاني للعالمي.

وكان فارس نجد واصل الزحف الحثيث خلف المقدمة، بعدما أكرم وفادة ضيفه التعاون، بثلاثية دون رد، في المباراة التي جرت بينهما مساء أمس الخميس، على ملعب جامعة الملك سعود «مرسول بارك»، لحساب الجولة الـ17 من دوري المحترفين السعودي لكرة القدم.

وقفز أصفر الرياض إلى المركز السادس على سلم ترتيب دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، برصيد 24 نقطة، مضيقًا الفارق خلف الصدارة إلى 8 نقاط فقط، فيما تراجع سكري القصيم إلى المركز الخامس، بعدما تجمد رصيده عند 25 نقطة.

عبدالرحمن الزيد – خبير تحكيمي :
ركلة جزاء ( صحيحة ) للتعاون لم يحتسبها الحكم عند الدقيقة 4".#النصر_التعاون pic.twitter.com/tr7IHuKyi9

— القنوات الرياضية السعودية (@riyadiyatv) February 4, 2021

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. النصر يُضيف التعاون إلى قائمة الضحايا بالثلاثة

كنو يزيد أوجاع الهلال في ليلة خسارة الصدارة

مواضيع متعلقة

«المرور السعودي»: المخالفات لا تمنع نقل ملكية المركبات بـ«شرطين»

الملك وولي العهد يهنئان حاكم نيوزيلندا باليوم الوطني

استيراد التبغ.. «الجمارك» توضح الكمية المسموح بها وقيمة الرسوم

برلماني تركي يرفض تعديل الدستور: «أردوغان يُعِدُّ مصيبة أكبر»

ارتفاع أسعار النفط.. وخام «برنت» بـ59.04 دولار

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

وفد أوروبي يزور الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا

إقرا أيضا ماكرون يحذر: إيران اقتربت كثيرا من إنتاج سلاح نووي السعودية ترحب بالتزام بايدن بالتعاون للتصدى للتهديدات ضد المملكة طلب ترامب رسميا للشهادة في محاكمة عزله يزور وفد أوروبي، الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا، حسبما أفادت قناة "العربية" في نبأ عاجل.وبالأمس قتل عشرات الجنود الإثيوبيين، وجندي سوداني بمعارك ضارية، بمنطقة الفشقة السودانية التي تحتلها إثيوبيا وميلشيات تابعة لها.اضافة اعلان وأكدت مصادر سودانية أن جنديا من القوات المسلحة السودانية استشهد، بينما أصيب أربعة آخرون أثناء تحرير "كمبو ملكامو" بالفشقة. يذكر أن سفير إثيوبيا لدى الخرطوم يبلتال أميرو، وجه في وقت سابق تهديدا مبطنا إلى الحكومة السودانية على خلفية النزاع الحدودي بين البلدين بشأن منطقة الفشقة، مشيرا الى أن أديس أبابا ملتزمة بحل الوضع على الحدود مع السودان من خلال الحوار للتوصل إلى حل ودي، مؤكدا رغبة بلاده في الحوار مع الخرطوم. وقال أميرو إن إثيوبيا طلبت مرارا من العسكريين السودانيين العودة إلى حيث كانوا قبل 6 نوفمبر 2020 والحفاظ على الوضع السابق، مشيرا الى أن العمل غير المشروع للجيش السود..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *