الأحد , مارس 7 2021

الصحة: تحقيق احتياطى استراتيجى من الأكسجين الطبى فى محافظات الصعيد

إقرا أيضا

محافظة الجيزة تعلن غلق كوبرى 15 مايو جزئيا غدا 6 ساعات لصيانة الفواصل

الحكومة تتوقع تحقيق نمو اقتصادى يفوق نمو اقتصادات حول العالم 2024

وزير الخارجية يشارك فى اجتماعات المجلس التنفيذى للاتحاد الأفريقى

قالت وزارة الصحة والسكان، إنه تم تحقيق احتياطى استراتيجى من الأكسجين الطبي في محافظات الصعيد بواقع 30 ألف لتر، وذلك تلافيا لبعد المسافات بين مصادر الإنتاج والصعيد.

كان الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى باسم وزارة الصحة والسكان، كشف عن انتهاء أزمة توفير الأكسجين فى مصر، مؤكدا توفيرة بكميات كبيرة فى جميع مستشفيات العزل على مستوى الجمهورية، لافتا إلى أن الاحتياطى الاستراتيجى للبلاد آمن ويكفى أكثر من 6 أشهر بواقع مليونا و150 ألف لتر كاحتياطى استراتيجى.

وأوضح مجاهد، أنه تم عمل قائمة بيضاء تضم 14 موزعا ومنتجا للأكسجين فى مصر، وتم التنسيق بينهم وبين وكلاء الوزارة والمديريات بالمحافظات على أن يكون مخصص لكل مديرية موزعين بمعنى 2 موزعين لكل محافظة يتولوا فكرة توفير احتياجات المديرية من الأكسجين لجميع المستشفيات.

وتابع: "أعادنا ترتيب الصناعة وتنظيمها واستغلينا التحدى ليكون فرصة نجاح كبيرة فى تأسيس منظومة ترتكز على أسس تكنولوجية ومعلوماتية بما يصب فى صالح توفير الكميات المطلوبة للمستشفيات".

مواضيع متعلقة

"الصحة العالمية": الفترة القادمة ستشهد لقاحات جديدة مبشرة ضد كورونا

وزيرة الصحة: مصر نجحت فى اتفاقيات للحصول على 100 مليون جرعة لقاح بـ2021

الصحة: تحقيق احتياطى استراتيجى من الأكسجين الطبى فى محافظات الصعيد

مجلس النواب يرفع الجلسة العامة بإحالة بيان وزيرة الصحة للجنة المختصة

المالية: 437مليار مستحقات الحكومة لدى الغير.. و14.6مليار لدى المؤسسات الصحفية.. صور

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

بسبب كورونا وتعريفة الكهرباء.. 95% من فنادق مرسى علم خارج الخدمة

إقرا أيضا التعليم صرف الحوافز المالية للعاملين بالوزارة بعدة قوانين.. تعرف عليها تمهيدا لعرضها على الرئيس.. مدبولي يستعرض المخطط العام لإنشاء ”مدينة الذهب” احتفالية جائزة زايد للأخوة الإنسانية.. ثقافة التعايش تنتصر تسببت جائحة انتشار فيروس كورونا المستجد في إغلاق أكثر من 95% من الفنادق بمنطقة مرسى علم، حيث يعمل في المدينة 4 فنادق من إجمالي 72 فندقاً هناك.وتعتمد أغلب فنادق مرسي علم على السولار لتوليد الكهرباء، بسبب ارتفاع تكلفة الميجا الواحدة من الكهرباء والتي تترواح من 250 الى 300 ألف شهرياً، وسط مطالب المستثمرين العاملين هناك بإيجاد حل لتكلفة توصيل الكهرباء المقررة حاليا التي يتحمل فيها الفندق الواحد قرابة ٣.٥ مليون جنيه للميجا الواحدة من الكهرباء.اضافة اعلان وتواجه مدينة مرسى علم العديد من التحديات منها آلية حصول الفنادق على مستحقاتهم لدى الشركات السياحية المصرية المستجلبة للسياحة الخارجية وتسوية مستحقات تلك الشركات لدى الفنادق. وطالب المستثمرين وأصحاب المنشآت السياحية هناك بمنح حزمة تيسيرات واعفاءات للمستثمرين من المستحقات الحكومية أو تأجيلها بدون فوائد حتى تستطيع الاستمرار والعمل، ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *