الإثنين , يونيو 21 2021

الشيخ «الشثري»: فتور العبادات لا يعني عدم قبول الأعمال والتنويع ضرورة

إقرا أيضا

أكاديمية «دلة» تطلق البرنامج التدريبي «صيفك معرفة 5»

الركباني: الكفاءة تمهد للاحتراف الحقيقي وتخلص الأندية من العشوائية

خذوني على قد (مقالي) !

أوضح عضو هيئة كبار العلماء الشيخ سعد بن ناصر الشثري، أن الفتور في العبادات بعد انقضاء شهر رمضان ليس دليلًا على عدم قبول الأعمال، موجها نصيحة بالتنويع في العبادات للتغلب على الفتور .

وقال الشيخ الشثري، خلال استضافته في برنامج «يستفتونك» المذاع على قناة «الرسالة» إن الفتور في العبادات هو نتيجة لضعف الإنسان، وان النفس البشرية تعتريها فترات من الفتور؛ لذا يجب على الإنسان أن يغتنم أوقات نشاطه وإقباله على الطاعة ليكثر منها.

ونصح الشيخ الشثري، بالتنويع بين العبادات، فالعبادات ليست على طريقة واحدة، وبالتالي يختار الإنسان من العبادات لكل وقت ما يناسبه، فهذه عبادة ذكر وتسبيح وأخرى لقراءة القرآن أو التأمل في خلق الله وغيرها.

وأضاف الشيخ الشثري، أنه على الإنسان أن بجعل الأفعال العادية التي يمارسها يوميًا نوعًا من العبادات، فعند النوم ينوي بهذا النوم التقوية على طاعة الله، وعند الأكل ينوى التقرب به لله عز وجل وتقوية بدنه على طاعة الله.

اقرأ أيضا:

بالفيديو.. الشيخ الشثري يشكك في الأدعية المرسلة عبر وسائل التواصل

الزكاة عن أموال جمعيات الموظفين.. الشيخ «الشثري» يوضح الحكم بالفيديو

مواضيع متعلقة

تحذير من حفظ البيض في «باب الثلاجة» بسبب تقلبات الحرارة

النصر يوضح مصير تاليسكا وأبوبكر بعد كشف ديون «الكفاءة المالية»

«المرور»: إيقاف المركبات عشوائيًا في محيط الجوامع «انتهاك»

الحسم 21 يوليو.. «أولمبياد 2032» تقترب من بريسبان

سفير السعودية في روسيا يبحث المستجدات مع ممثلي 3 دول عربية

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

الأمم المتحدة تُحذر من كارثة غذائية بشمال سوريا

إقرا أيضا السديس: مستمرون في الإجراءات الوقائية لجميع العاملين استعدادًا لموسم الحج نيابة عن ولي العهد .. الفريق الرويلي يرعى حفل تخريج دورة تأهيل الضباط الجامعيين طريقة استعراض العنوان الوطني عبر توكلنا أطلقت الأمم المتحدة تحذيرًا بشأن تأزم الوضع الغذائي لمناطق الشمال السوري، وأن الوضع هناك لا يُنذر بالخير، داعية مجلس الأمن لتجديد التفويض بدخول المساعدات الإنسانية عبر الحدود التركية. وفي بيان له، قال مكتب الأمم المتحدة في القاهرة، الأحد، إن ملايين الأشخاص لا يزالون عالقين في المنطقة المذكورة، مشدداً على أن هؤلاء بحاجة إلى مساعدات إنسانية للبقاء على قيد الحياة، حيث تحتاج الأمم المتحدة إلى الوصول عبر الحدود وعبر الخطوط الفاصلة لتقديم المساعدات. مطالبات بتجديد تفويض مجلس الأمن وناشدت بتجديد تفويض مجلس الأمن الدولي للقيام بالعمليات الإنسانية عبر الحدود من تركيا إلى شمال غرب سوريا، محذّرة من أن عدم القيام بذلك سيؤدي إلى إيقاف تسليم الأمم المتحدة للغذاء ولقاحات كوفيد-19 والإمدادات الطبية الضرورية والمأوى والحماية والمياه النظيفة والصرف الصحي... وغيرها من المساعدات المنقذة للحياة إلى 3.4..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *