الإثنين , يونيو 14 2021

التاريخ يدعم الأخضر بقوة.. و4 عقود عجاف تحاصر سنغافورة

إقرا أيضا

إيقاف عسكري برتبة عريف حصل على 35 ألف ريال مقابل إطلاق سراح أجنبي

إغلاق طريق الملك خالد بمحافظة الخبر بالاتجاهين

التعاون الإسلامي: ندعم السعودية في أي إجراءات لحماية أمنها واستقرارها

فوارق كبيرة وإمكانيات متباينة ودوافع متفاوتة.. عناوين بارزة ترسم ملامح المباراة المرتقبة بين المنتخب السعودي الأول لكرة القدم ونظيره السنغافوري، في المباراة التي تُقام مساء اليوم الجمعة، على ميدان مرسول بارك داخل فقاعة الرياض، لحساب الجولة الثامنة من التصفيات المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022 وكأس آسيا 2023.

ويفتش المدرب الفرنسي هيرفي رينارد عن الفوز الرابع تواليًا للتغريد خارج سرب الصدارة، وربما حسم تذكرة التأهل مبكرًا في حال تعثر المطارد القادم من طشقند أمام اليمن، بعدما استفاق الأخضر بفوز ثمين خارج الديار أمام أوزبكستان بثلاثية مقابل هدفين، قبل أن يمطر شباك ضيفه الفلسطيني بخماسية دون رد، ويقسو على الجار اليمني بالثلاثة.

ويدخل الصقور ملعب مرسول بارك مدعومًا بالأرقام والتاريخ، بعدما سجل تفوقًا كاسحًا على حساب سنغافورة، حيث التقى الطرفان في 8 مباراة سابقة، نجح خلالها الأخضر في تحقيق الفوز في 7 مناسبات، مقابل تعادل وحيد، دون أن يعرف المنافس طعم الفوز.

وعاقب المنتخب السعودي نظيره السنغافوري على التعادل في أول مباراة جمعت الطرفين، ليحقق 7 انتصارات تواليًا دون رحمة، موقعًا على 21 هدفًا في شباك المنافس، بينما زار أبناء الجزيرة القابعة في جنوب القارة مرمى الأخضر مرتين فقط، بمعدل هدف في كل 4 مواجهات مباشرة.

والتقى الصقور مع سنغافورة في 3 مباريات رسمية، بينهما مواجهتين في المملكة، الأولى في الرياض ضمن تصفيات مونديال 2010، وحسمها الأخضر بهدفين نظيفين، والثانية في بريدة في أكتوبر الماضي، وانتهت على إيقاع الفوز بثلاثية نظيفة.

واصطدم المنتخب الوطني مع المنافس المتواضع في 5 مباريات ودية، لم يترك خلالها أدنى فرصة للمنافس للخروج بفوز شرفي، وهو الحصاد الذي يوثق الفوارق الشاسعة بين الطرفين فوق المستطيل الأخضر، والتباين الواضح في الإمكانيات، والذي يُرجح كفة رجال رينارد لاستكمال مسلسل التفوق، والذهاب بعيدًا في التصفيات القارية.

ويبحث منتخب سنغافورة عن إنجاز تاريخي تأخر 4 عقود كاملة، وتحديدًا منذ واجه السعودية لأول مرة في فبراير 1981 في سنغافورة، وانتزع تعادلًا بهدف لكل طرف، بقيَّ هو النتيجة الإيجابية الوحيدة في سجل الضيف الآسيوي.

وحملت المواجهة الثانية الفوز الأكبر لأبناء الوطن، في المباراة التي جرت في سبتمبر 1986 في سنغافورة، وحسمها الأخضر برباعية دون رد، بينما تكررت نتيجة 3-0 أربع مرات، كان أخرها في أكتوبر الماضي لحساب التصفيات الحالية، وحملت توقيع عبدالفتاح عسيري «هدفين» وعبدالله الحمدان

ويقبض الأخضر على صدارة ترتيب المجموعة الرابعة برصيد 14 نقطة، بعد خوض 6 مباريات حتى الآن، بفارق نقطتين فقط أمام الملاحق الأوزبكي، فيما يحتل فدائيو فلسطين المركز الثالث بـ7 نقاط، بالتساوي مع سنغافورة، بينما يتذيل اليمن قاع المجموعة بـ5 نقاط.

اقرأ أيضًا:

اختبار أرجنتيني يُسدل الستار على معسكر الأخضر الأولمبي في «ماربيا»

بعد فوز الأخضر.. رينارد يتحدث عن ذكرى أول مواجهة ضد اليمن ويوجه رسالة لفهد المولد

مواضيع متعلقة

فنانون ومطربون ينعون الملحن والمؤلف الموسيقي طلال داغر

التاريخ يدعم الأخضر بقوة.. و4 عقود عجاف تحاصر سنغافورة

تجارب سريرية إماراتية على 900 طفل باستخدام لقاح سينوفارم

النفط يتجه لتسجيل مكاسب للأسبوع الثالث.. وبرميل «برنت» بـ72.37 دولار

فيلم «البحر أمامكم» المدعوم من السعودية يشارك في مهرجان «كان»

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

الأردن : نقف مع المملكة ضد إرهاب مليشيا الحوثي

إقرا أيضا رئيس المنظمات غير الحكومية يكشف عن تحرك قوي لحل أزمة سد النهضة رئيس الوزراء الإسرائيلي الجديد: بايدن صديق عظيم لإسرائيل تنفيذا لاتفاق جوبا للسلام.. السودان تعفي مسؤولين من مناصبهم أدانت الحكومة الأردنية، استمرار مليشيا الحوثي استهداف المناطق المدنية في المملكة، وآخرها سقوط طائرة مسيرة ومفخخة على مدرسة في منطقة عسير دون حدوث إصابات. وجددت وزارة الخارجية الأردنية، في بيان لها، التأكيد على موقف الأردن الدائم والثابت إدانة واستنكار هذه الأفعال الإرهابية الجبانة واستمرار استهداف المناطق المدنية، والتأكيد أيضًا على وقوف الأردن إلى جانب المملكة في وجه كل ما يهدد أمن المملكة. وشددت على أن أمن البلدين واحد لا يتجزأ وأن أي تهديد لأمن واستقرار المملكة هو تهديد لأمن واستقرار المنطقة بأكملها. مواضيع متعلقة النفط يواصل رحلة الصعود مع تحسن توقعات الطلب الإحصاء: نمو الناتج المحلي غير النفطي 4.9% في الربع الأول إغلاق 45 منشأة مخالفة للإجراءات الاحترازية بخميس مشيط السديس: منع العمل تحت أشعة الشمس بالحرمين بعد غد .. «القمة الإسلامية» تناقش قضايا البيئة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *