الأحد , فبراير 28 2021

الاتحاد الأوروبي يستأنف ضد آبل في قضية الضرائب

إقرا أيضا

بعد تنحى جيف بيزوس.. 10أشياء يجب معرفتها عن الرئيس التنفيذى الجديد لشركة أمازون

مزاح إيلون ماسك يثير تدافعًا للاشتراك بتطبيق Clubhouse

تقرير: تحديث آبل الجديد يحسن تجربة تشغيل IPhone و ibad

حدد الاتحاد الأوروبي أسباب استئنافه ضد فوز شركة آبل في النزاع الضريبي البالغة قيمته 13 مليار يورو (15.8 مليار دولار)، قائلاً: إن القضاة استخدموا منطقًا متناقضًا عندما قرروا أن أعمال شركة آبل في أيرلندا ليست مسؤولة عن مدفوعات كبيرة.اضافة اعلان

وتتعلق القضية الأصلية بكيفية سماح أيرلندا لشركة آبل بترتيب ضريبي غير عادل، وأمرت المفوضية الأوروبية فيما بعد الشركة بدفع 14.4 مليار دولار كضرائب متأخرة.

ودفعت آبل هذا المبلغ في حساب ضمان بينما استمرت الطعون، وفي شهر يوليو 2020، انحازت المحكمة العامة للاتحاد الأوروبي إلى شركة آبل بشأن الترتيبات الضريبية التي أبرمتها أيرلندا معها.

وقررت المحكمة العامة في لوكسمبورغ أن الذراع التنفيذية للاتحاد الأوروبي، بقيادة رئيسة مكافحة الاحتكار (مارغريت فيستاجر) Margrethe Vestager، لم تنجح في إظهار المعيار القانوني المطلوب الذي استفادت منه آبل.

في ملخص استئنافه الذي نشر في وقت سابق اليوم، حدد الاتحاد الأوروبي عزمه على الطعن في حكم المحكمة الصادر في العام الماضي.

ويزعم الاستئناف أن المحكمة فشلت في الموازنة الصحيحة لتحليل الاتحاد الأوروبي الخاص بفروع شركة آبل الأيرلندية وأظهروا منطقًا متناقضًا في النتائج التي توصلوا إليها.

كما أنها قامت بشكل خطأ بتقييم قيمة قضايا الملكية الفكرية، وخلطت بشكل غير صحيح بين عدد موظفي آبل في وحدتين من وحداتها الأيرلندية، إلى جانب مستوى مسؤولية الشركة عن الملكية الفكرية بشأن مبيعات آيفون وآيباد في جميع أنحاء أوروبا.

وتتمحور الحجة بشكل أساسي حول مكان إنشاء القيمة، وبالتالي، أين يجب فرض الضرائب عليها، وتجادل آبل بأن جميع قرارات الشركة المهمة يتم اتخاذها في مقرها الرئيسي في كوبرتينو، لذلك يجب فرض ضرائب على الأرباح في الولايات المتحدة.

وجاء قرار يوليو بمثابة مفاجأة لمفوضي الاتحاد الأوروبي، الذين شرعوا في السنوات الأخيرة في التحقيق في الأحكام الضريبية الوطنية التي تعمل بشكل فعال بصفتها إعانات غير قانونية وإغلاق الثغرات الضريبية التي تسمح لبعض الشركات المتعددة الجنسيات بدفع ضرائب أقل بشكل قانوني في أوروبا.

ومن المفترض اتخاذ القرار النهائي الآن من المحكمة العليا في الاتحاد الأوروبي، وهي محكمة العدل التابعة للاتحاد الأوروبي CJEU.

وبالرغم من أن فقدان الاستئناف قد يُنظر إليه على أنه نكسة كبيرة للمفوضية الأوروبية، إلا أنه لن يمنعها من متابعة خطوط أخرى للتحقيق في الترتيبات الضريبية للشركات المتعددة الجنسيات، مثل آبل.

ومع ذلك، يجب أن تكون المفوضية قادرة على إثبات أن الأحكام الضريبية تمنح ميزة مالية للشركة المعنية، وبالتالي فهي تشكل مساعدة حكومية غير قانونية.

مواضيع متعلقة

تجديد حبس المتهمة بإدارة شبكة لبيع العذرية في روض الفرج

تجديد حبس المتهمين بسرقة ربة منزل وصدم زوجها في مصر الجديدة

أربعة أوضاع للصوت العادم.. تعديلات في سيارات فورد اف 150 رابتور |فيديو

البورصة تخسر 1.1 مليار جنيه في ختام تعاملات الأسبوع

تباين مؤشرات البورصة بمنتصف تعاملات اليوم

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

إيلون ماسك يفسر سبب مشاكل الإنتاج والجودة بسيارات تسلا الكهربائية

إقرا أيضا زووم تطلق خدمات جديدة لتعزيز العمل من أي مكان.. تعرف عليها 4 أشياء نود رؤيتها في هاتف Pixel 5a القادم من جوجل رئيس أمازون: تطوير ألعاب الفيديو سيستغرق وقتا رغم وجود مشكلات وضف إيلون ماسك، الرئيس التنفيذي لشركة تسلا، أن الانتقاد الخاص بوظائف الطلاء السيئة وتصميمات موديل 3 بأنه "دقيق"، حيث تم تصنيف شركة تسلا على أنها تنتج سيارات ذات جودة سيئة، وفي حديث ماسك مع خبير التصنيع ساندي مونرو أوضح أخطاء شركته وكشف سبب شيوع المشاكل. وفقا لما ذكرته صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، قال الملياردير "لقد استغرق الأمر بعض الوقت، لتسوية عملية الإنتاج"، وواصل شرح معاناة تسلا من أجل تصحيح التفاصيل. كان تصميم موديل 3 يبدو وكأنه "وضع فرانكشتاين" بمواد مختلفة مجمعة معًا مثل اللغز، ويرجع ذلك إلى استخدام مواد مختلفة لا تتناسب دائمًا معًا بشكل جماعي، كما ورد في تقرير جالوبنيك، وتعرضت تسلا لعدد من عمليات الاسترداد من جانب الإدارة الوطنية للطرق السريعة وسلامة النقل (NHTSA). كما أنه في نوفمبر 2020، استدعت الشركة 9500 سيارة بسبب السقف الذي قد ينفصل والمسامير التي ربما لم يتم شدها بشكل صحيح. ويأتي الاسترد..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *