الإثنين , يناير 18 2021

اسباب خسائر مصر للالومنيوم ٢.١ مليار جنيه

إقرا أيضا

رياح مثيرة للرمال وأمطار على هذه المناطق.. الأرصاد تعلن طقس اليوم

شركة منافسة لـ«يوتيوب» تقاضي «جوجل» بسبب تصنيفات البحث

«ترامب» نجح في تنظيف «الجيل الخامس»

أوضح المهندس محمد السعداوى رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للصناعات المعدنية، إحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، أن شركة مصر للألومنيوم بنجع حمادي تعد إحدى أكبر الشركات فى محفظة الشركة القابضة، حيث يبلغ رأس مالها 1.6 مليار جنيه، وحققت الشركة نجاحات متكررة فهى واحدة من أكثر شركات قطاع الأعمال العام ربحاً وكذلك أحد أكبر الشركات من حيث التصدير.اضافة اعلان

وأكد أن شركة مصر للألومنيوم فى العام المالى الأخير قد حققت مجمل خسائر قدرها 2.1 مليار جنيه من النشاط الجارى وصافى خسائر قدرها 1.7 مليار جنيه خلال العام المالى 2019/2020 (أى ما يزيد عن رأس المال المدفوع) مقارن بأرباح قدرها 571 مليون جنيه عن العام المالى السابق 2018 /2019.

وأشار إلى أن أسباب الخسائر ترجع إلى انهيار أسعار معدن الألومنيوم فى أسواق وبورصات المعادن العالمية مما أدى إلى نقص إيرادات الشركة بمبلغ 2.4 مليار جنيه عن العام المالى السابق، علماً بأن أسعار المعادن تتغير صعوداً وهبوطاً طبقاً لدورتها فى الأسواق العالمية وزادت عليها ما ترتب من أثار جائحة كورونا فى الأسواق العالمية، ومن أسباب تحقيق الخسائر أيضاً ارتفاع تكلفة الإنتاج بشركة مصر للألومنيوم نتيجة ارتفاع سعر توريد الطاقة الكهربائية مقارنة بمثيلاتها فى المصاهر العالمية مما زاد التكلفة بمقدار 338 مليون جنيه عن العام المالى السابق.

وفى ظل حرص وزارة قطاع الأعمال العام والشركة القابضة للصناعات المعدنية وشركة مصر للألومنيوم على الحفاظ على دخول العاملين وتقديراً لجهودهم وما حققوه من إنتاج فى ظل الظروف الصعبة، فقد تم صرف 21 شهر للعاملين بقيمة 126.1 مليون جنيه تحملتها شركة مصر للألومنيوم كاملة (12 شهر دعم تطوير مؤقت بقيمة 69.1 مليون جنيه + 9 شهور حوافز جهود بقيمة 57.1 مليون جنيه) وذلك بخلاف مرتبات العاملين.*

وتجدر الإشارة إلى أنه وعلى الرغم من صرف تلك المكافآت إلا أن العاملين قد قاموا باعتصام داخل الشركة وأوقفوا الإنتاج، وفى حال استمرار توقف خطوط الإنتاج فإن ذلك سيؤدى إلى استمرار الخسائر وعدم قدرة الشركة على صرف أى منح أو مكافأت للعاملين، وقد يصل الأمر فى النهاية إلى عدم قدرة الشركة على توفير المرتبات الشهرية وكذا الوفاء بالتزاماتها.

وكانت أعلنت شركة مصر للألومنيوم، عقد جلسة الفض الفني لمظاريف المناقصة العامة لخدمات استشارية مؤهلة وذات خبرة في تطوير دراسات الجدوى وتنفيذ مشروع خط إنتاج جنوط السيارات.

وقالت الشركة ، إن 6 شركات تقدمت للمناقصة،وتم تسليم المظاريف الخاصة بالمناقصة إلى اللجنة المختصة، وجاري الدراسة.

ودعت مصر للألومنيوم في مطلع نوفمبر الماضي لمناقصة خدمات استشارية مؤهلة وذات خبرة في تطوير دراسات الجدوى، وتنفيذ مشروع (خط إنتاج جنوط السيارات).

يُذكر أن شركة مصر للألومنيوم قد تحولت للخسارة خلال العام المالى الماضى، وفقدت نحو 1.638 مليار جنيه منذ بداية يوليو 2019 حتى نهاية يونيو 2020، مقابل صافى ربح بلغ 570.93 مليون جنيه خلال العام المالى السابق (2018-2019).

مواضيع متعلقة

مجلس الوزراء ينفي ارتفاع أسعار الكمامات والمطهرات تزامنا مع الموجة الثانية لكورونا

لماذا أعلنت وزيرة الصحة تراجع إصابات فيروس كورونا في مصر؟

إنتاج 9 ملايين يوميا.. بيان عاجل من الحكومة بشأن ارتفاع أسعار الكمامات

محمد هاني بعد فوز الأهلي: "سعيد بالعودة مرة أخرى"

ضبط 473 مخالفة ومصنع حلويات غير مرخص بالمنيا

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

تعرف على أداء أبرز البورصات العربية في تعاملات بداية الأسبوع

إقرا أيضا خطة أوروبية لكسر هيمنة الدولار بالأسواق العالمية الحصول على تمويل إحلال السيارات.. الشروط والمستندات المطلوبة بالصور.. إزالة 75 عقاراً عشوائياً من ميدان السيدة عائشة بالقاهرة رصدت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال، أداء الأسواق العربية في جلسة الأحد أول جلسات الأسبوع، وعودة المؤشرات إلى التباين بعد وصولها لنقاط قياسية يستوجب جني أرباح لخروج مستثمر ودخول آخر يعطي للمؤشرات عزم لمزيد من الارتفاعات.اضافة اعلانوالبداية من الإمارات العربة المتحدة تراجعت أسواق المال الإماراتية خلال تعاملات جلسة اليوم الأحد، وسط عمليات جني أرباح على الأسهم بعد ارتفاعات دامت لنحو 5 جلسات متتالية. حيث تراجع سوق دبي المالي بنسبة 1.34 بالمائة إلى مستوى 2665.90 نقطة، بخسارة 36.44 نقطة. وجرت تعاملات في تلك اللحظات بنحو 29.33 مليون سهم، بقيمة 29.54 مليون درهم. وجاءت التراجعات بضغط من سهم سوق دبي المالي المنخفض 3.47 بالمائة، ودبي الإسلامي 0.40 بالمائة، وإعمار العقارية بنحو 1.49 بالمائة. وهبط سهم الإمارات دبي الوطني بنحو 2.62 بالمائة، وإعمار مولز 2.59 بالمائة، وإعمار للتطوير 3.59 بالمائة، إضافة إلى سهم ديار للتطو..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *