الجمعة , أكتوبر 23 2020

إدارة معلومات الطاقة: إنتاج النفط الأمريكى ارتفع فى فبراير

إقرا أيضا

أيمن الأبيض: سوق السيارات يعود بنسبة 50٪ بعد فتح التراخيص "للزيرو"

تعرف على مراحل تطور استهلاك البنزين والسولار والبوتاجاز فى زمن الكورونا

«سكني» يطلق مشروعاً جديداً يوفر 828 وحدة في جدة

قالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية في تقرير شهري، اليوم الخميس: إن إنتاج النفط الخام في الولايات المتحدة، ارتفع إلى 12.83 مليون برميل يوميا في فبراير من 12.75 مليون برميل يوميا في يناير، والذى جرى تعديله بالرفع بنحو 2000 برميل يوميا.
وبلغ إنتاج الخام مستوى قياسيا عند 12.87 مليون برميل يوميا في نوفمبر، لكن نمو الإنتاج توقف إذ تخفض شركات التنقيب والإنتاج المستقلة الإنفاق على أعمال الحفر الجديدة تلبية لطلب المساهمين بعوائد مالية أفضل.
وبدأ منتجو النفط في أنحاء البلاد، إغلاق الآبار منذ ذلك الحين استجابة لتراجع أسعار الخام في الوقت الذي، أثرت فيه جائحة فيروس كورونا على الطلب العالمي، وهددت بغمر قدرات التخزين في شتى أنحاء العالم.
وقالت إدارة معلومات الطاقة في تقريرها: إنه في تكساس، أكبر ولاية منتجة للنفط، تراجع إنتاج الخام بنحو خمسة آلاف برميل يوميا، إلى 5.4 مليون برميل يوميا من رقم شهري قياسي مرتفع بلغ 5.41 مليون برميل يوميا في يناير.
وستقوم الجهات التنظيمية لقطاع الطاقة في الولاية الأسبوع القادم، بالتصويت على مقترح بخفض إنتاج الولاية النفطي بعد تأجيله بفعل مخاوف من تحديات قانونية.

المصدر الدستور

مواضيع متعلقة

حواديت عيال كبرت «122».. يخلق من «السرسى» أربعين

مد إجراءات التباعد الاجتماعي في ألمانيا حتى 10 مايو

ارتفاع ملموس لوفيات كورونا اليومية في كندا

رئيس استئناف بني سويف: عمل القضاة في الإجازة القضائية “تعويض عن وقف حال الناس”

بتهمة الإساءة لسمعته.. تأجيل دعوى اتهام الطيار الموقوف لمحمد رمضان لـ17 يونيو

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

3 أسباب وراء المكاسب المليارية للبورصة خلال جلسة منتصف الأسبوع

إقرا أيضا هيئة الدواء المصرية تعلق على ما أثير عن استخدام “ديكساميثازون” كعلاج لفيروس كورونا مصر تبدأ استلام 7 طائرات ركاب جديدة الشهر المقبل تطور كبير في مواجهة كورونا.. دواء رخيص الثمن ينقذ الحالات الحرجة أرجع محمد عبد الهادى، العضو المنتدب لشركة أكيومن لتداول الأوارق المالية، ارتفاع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية، بعد 5 جلسات متتالية من التراجع، إلى عدة أسباب، أبرزها أولاً تعافي أسواق المال العالمية بعد إعلان معظم الدول رفع الإجراءات الاحترازية للوقاية من انتشار فيروس كورونا المستجد بداية من أمس الاثنين، ثانياً الأخبار الواردة عن قرب التوصل إلى مصل للفيروس، والأقرب مصل جامعة أكسفورد، وهذه أسباب خارجية، وثالثاً وهو سبب داخلي عودة مشتريات الأفردا والمؤسسات المحلية والعربية خلال جلسة تداول اليوم، وصعود قوي لسهم البنك التجاري الدولي ليقترب من مستوى 70 جنيها، وهو السهم صاحب الوزن النسبي الأعلى في المؤشر الرئيسي. وتوقع "عبد الهادى"، أن يستمر ارتفاع المؤشر الرئيسي للبورصة المصرية خلال الأيام القادمة، مبرراً ذلك بأن بارتفاع أحجام التداول خلال الجلسات الماضية ليتخطى حاجز المليار جنيه، وهو ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *