الإثنين , يناير 18 2021

أمين الأخوة الإنسانية يطالب الكتاب المعاصرين بتسخير أقلامهم لمناصرة الأخوة الإنسانية

إقرا أيضا

أحمد موسى: "عاشور بتاع الشرقية رجع المجلس تاني" | فيديو

أسباب تذبذب أسعار الذهب في الأسواق

تعافي الإعلامي مفيد فوزي من فيروس كورونا

طالب المستشار محمد عبد السلام، أمين عام اللجنة العليا للأخوة الإنسانية، والتي يترأسها الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف، والبابا فرانسيسي الثاني بابا الفاتيكان، الكتاب المعاصرين أن يسخروا أقلامهم للكتابة حول حقوق الأخوة الإنسانية والترويج لها، مؤكدا أننا جميعا مطالبون بالعمل على ترجمة بنود وثيقة الأخوة الإنسانية التي وقعها فضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الشريف والبابا فرنسيس بابا الفاتيكان، لننعم بعالم تسوده روح الإخاء وتغلب عليه ثقافة الود والحب والتعايش المشترك.اضافة اعلان

وأشار عبد السلام خلال كلمته بالملتقى الافتراضي الثاني الذي نظمه مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب بالأزهر، بالتعاون مع مجمع البحوث الإسلامية، تحت عنوان" المؤسسات الدينية ودورها في تحقيق الأخوة الإنسانية"، أن اللجنة العليا للأخوة الإنسانية هي مجموعة من قادة الرأي وممثلين لمختلف الأديان والثقافات اجتمعوا على الخير وأخلصوا لإنسيانيتهم وعقدوا النية للعمل لما فيه خير وصلاح الإنسان أيا كان دينه أو لونه أو عرقه، مؤكدا أن اللجنة قطعت شوطا كبيرا في تنفيذ بنود وثيقة الأخوة الإنسانية، وتواصلت مع كثير من المؤسسات الدولية حول العالم لتبني بنود هذه الوثيقة وتعميمها، وتوجت هذه الجهود باعتماد منظمة الأمم المتحدة لذكرى للرابع من فبراير ذكرى توقيع الوثيقة يوما عالميا للأخوة الإنسانية.

ووجه عبد السلام رسالة للمتشددين والرافضين للأخوة الإنسانية بمبرر أنها دعوة للخلط بين الأديان وهدمها وتفتيت مقدساتها، أن لكل دين عقائده وشعائره وخصوصياته ولا يمكن لأحد بأي حال من الأحوال أن يخلط بين دين ودين أو أن يفقد أي دين شيئا من هويته، مستدلا بقول النبي -صلي الله عليه وسلم- "اللهم رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شَيْءٍ، أَنَا شَهِيدٌ أَنَّ الْعِبَادَ كُلَّهُمُ إخْوَةٌ"، مؤكدا أن الأزهر والفاتيكان بصياغتهما للوثيقة برهنوا للجميع أن الأديان تشترك في كثير من المبادئ التي تدعو للتسامح والخير والسلام.

وأكد عبد السلام على أن مصر لها تاريخ عريق في التعايش والتسامح والأخوة الانسانية، وأن مصر حاضرة بقوة في الإعداد لوثيقة الأخوة الإنسانية التاريخية، ففضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر ومستشاره والكاهن المصري يوأنس لحظي، ساهموا بقوة مع البابا فرنسيس في إعلان وثيقة الأخوة من أبوظبي برعاية كريمة صادقة من دولة الإمارات العربية المتحدة.

عُقد الملتقى بحضور الدكتور محمد عبدالرحمن ‏الضويني، وكيل الأزهر الشريف، والدكتور نظير محمد عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، والدكتورة نهلة الصعيدي، رئيس مركز تطوير تعليم الطلاب الوافدين والأجانب، بحضور عدد من الإعلاميين والصحفيين والطلاب الوافدين الدارسين بالأزهر، حيث جاء الملتقى في رحاب "وثيقة الأخوة الإنسانية" التي وقعها فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا فرنسيس في أبوظبي.

مواضيع متعلقة

أمين الأخوة الإنسانية يطالب الكتاب المعاصرين بتسخير أقلامهم لمناصرة الأخوة الإنسانية

طوارئ في منتخب اليد بسبب مقدونيا

قبل حفل الافتتاح.. الجدول الكامل لمباريات بطولة العالم لكرة اليد

غير مسبوقة في التاريخ.. حصيلة قياسية لوفيات كورونا اليومية بأمريكا

فعاليات المرحلة الثانية من مبادرة "صنايعة مصر" بالإسماعيلية| صور

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

البحث عن فتيات حفل “التورتة الجنسية”.. القصة كاملة

إقرا أيضا يا حنين علينا يا سامسونج.. Galaxy A32 5G أرخص هاتف 5G موريتانيا تسجل 40 إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا 56 حالة وفاة.. الصحة: تسجيل 890 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا قال مصدر أمني، إن أجهزة الأمن تفحص الصور المتداولة على منصتي «فيسبوك» و«تويتر»، من حفل عيد ميلاد في مكان عام، يظهر فيها قطعا من الجاتوه والتورتة على شكل أعضاء تناسلية ذكرية وأنثوية، وسط إشارات من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إلى أن الحفلة نظمت داخل نادي شهير بالقاهرة. البحث عن سيدتي التورتة الجنسية أضاف المصدر، أن الصور المتداولة تعبر عن إيحاءات جنسية صريحة، وبالتالي يقع من نظم هذه الحفلة تحت طائلة القانون، مشيرا إلى أن أجهزة الأمن تفحص الصور لتحديد هوية السيدتين اللاتين ظهرتا في الصور، وهما يمسكان بالأطباق التي تظهر المجسمات الجنسية، تمهيدا لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهما. تحريض على الفسق أوضح المصدر، أن القانون يحظر تلك الأفعال التي تصرح بالإيحاءات الجنسية، إذ تعد بمثابة دعوة إلى الانحلال وتحريض على الفسق، مؤكدا أن أجهزة الأمن سوف تتخذ الإجراءات القانونية بحق كل من يخرج على القانون، لأن ما حدث فيه تعمد..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *