الإثنين , مارس 1 2021

أمريكا تبدي استعدادها لدعم إصلاحات وانتخابات إثيوبيا

إقرا أيضا

سانا: اعتداء إسرائيلى على جنوب القنيطرة

الصحة الجزائرية: لدينا تراجع فى عدد إصابات كورونا بسبب الإجراءات الصحية

الطيران المدنى السعودى يفعل تطبيق "توكلنا" للدخول إلى المقرّات التابعة له

أعلن وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن، استعداد بلاده لدعم الإصلاحات والانتخابات السلمية في إثيوبيا.

وأبدى بلينكن لرئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد "قلقه البالغ حيال الأزمة الإنسانية" في إقليم تجراي الإثيوبي، بحسب بيان لمكتب وزير الخارجية الأمريكي.اضافة اعلان

وطالب بلينكن السماح بـ"وصول إنساني فوري وكامل وبدون عقبات بهدف تجنّب مزيد من الخسائر في الأرواح".

ورحبت الأمم المتحدة، في وقت سابق، بالتعاون الإيجابي لحكومة إثيوبيا بشأن زيارة كبار مسؤولي المنظمة لإقليم تجراي، لبحث أوضاعه الإنسانية.

وقال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، في بيان، إن "الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش يرحب بالتعاون الإيجابي للحكومة الإثيوبية فيما يتعلق بإقليم تجراي، الذي شهد عملية عسكرية لإنفاذ سيادة القانون في نوفمبر الماضي".

وجاءت الزيارة وسط مخاوف من حدوث أزمة إنسانية جراء عدم وصول المساعدات الإنسانية للاجئين في المخيمات بإقليم تجراي، إثر العملية العسكرية ضد "جبهة تحرير تجراي".

وتستضيف إثيوبيا حاليًا نحو مليون لاجئ معظمهم من جنوب السودان والصومال وإريتريا والسودان، بينهم 200 ألف إريتري موزعين على 26 مخيما ومواقع خارج المخيمات.

وقدمت عدد من المنظمات الدولية العالمية بإثيوبيا مساعدات للاجئين الإريتريين أواخر ديسمبر الماضي في مخيمين بإقليم تجراي شمالي إثيوبيا، تكفي لمدة شهر.

وفي 4 نوفمبر الماضي، أمر آبي أحمد، رئيس الوزراء الإثيوبي، بتنفيذ عملية عسكرية ضد "جبهة تحرير تجراي"، بعد مهاجمتها القاعدة العسكرية الشمالية.

ونجح الجيش الإثيوبي في توجيه ضربات متتالية للجبهة وهزيمتها في الكثير من المواقع حتى وصل إلى عاصمة الإقليم "مقلي" في 28 نوفمبر الماضي.

مواضيع متعلقة

إحباط ترويج 720 طربة لمخدر الحشيش في الإسكندرية بـ 7 ملايين جنيه

تصادم أتوبيس وسيارتين بالطريق الزراعي بسبب الطقس السيئ بالقليوبية

الصحة: فحص ١١ مليون سيدة في مبادرة صحة المرأة

تخفيضات مصر للطيران على رحلاتها خلال شهر فبراير

الصحة: زيادة ميزانية وسائل تنظيم الأسرة إلى 634 مليونا و401 ألف جنيه

المصدر

عن مصر اليوم

شاهد أيضاً

وفد أوروبي يزور الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا

إقرا أيضا ماكرون يحذر: إيران اقتربت كثيرا من إنتاج سلاح نووي السعودية ترحب بالتزام بايدن بالتعاون للتصدى للتهديدات ضد المملكة طلب ترامب رسميا للشهادة في محاكمة عزله يزور وفد أوروبي، الخرطوم الأحد المقبل لبحث التوتر الحدودي بين السودان وإثيوبيا، حسبما أفادت قناة "العربية" في نبأ عاجل.وبالأمس قتل عشرات الجنود الإثيوبيين، وجندي سوداني بمعارك ضارية، بمنطقة الفشقة السودانية التي تحتلها إثيوبيا وميلشيات تابعة لها.اضافة اعلان وأكدت مصادر سودانية أن جنديا من القوات المسلحة السودانية استشهد، بينما أصيب أربعة آخرون أثناء تحرير "كمبو ملكامو" بالفشقة. يذكر أن سفير إثيوبيا لدى الخرطوم يبلتال أميرو، وجه في وقت سابق تهديدا مبطنا إلى الحكومة السودانية على خلفية النزاع الحدودي بين البلدين بشأن منطقة الفشقة، مشيرا الى أن أديس أبابا ملتزمة بحل الوضع على الحدود مع السودان من خلال الحوار للتوصل إلى حل ودي، مؤكدا رغبة بلاده في الحوار مع الخرطوم. وقال أميرو إن إثيوبيا طلبت مرارا من العسكريين السودانيين العودة إلى حيث كانوا قبل 6 نوفمبر 2020 والحفاظ على الوضع السابق، مشيرا الى أن العمل غير المشروع للجيش السود..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *